دراسة : الكلاب والقطط وآكلات اللحوم مستودع للأمراض

دراسة : الكلاب والقطط وآكلات اللحوم مستودع للأمراض

بسبب غياب مجموعة من الجينات لا يعمل الجهاز المناعي لآكلات اللحوم لاحتواء الكثير من الأمراض

وجدت دراسة أجريت في جامعة كامبريدج أن آكلات اللحوم كالكلاب والقطط و الفئران ربما تكون مستودعاً للأمراض المميته خصوصاً إذا وضعت في مجموعات كبيرة بسبب غياب مجموعة كاملة من الجينات الرئيسية اللازمة لاكتشاف العدوى بمسببات الأمراض و التعامل معها .

الجينات المذكورة هي جينات توجد في الأمعاء و مسئوليتها الكشف عن العوامل الممرضة و دفع الجهاز المناعي للتخلص منها من خلال اصابة الحيوان بالإسهال للتخلص من العوامل الممرضة . هذا يعني أن أجساد هذه الحيوانات يمكن أن تتحول لمستودعات للأمراض دون أن تظهر عليها أي أعراض مما يزيد من خطورتها على صحة الإنسان.

Advertisements

مما قد يزيد الطين بلة وجود مزارع كبيرة لهذه الحيوانات مثل مزارع حيوانات المنك الضخمة في الدنمارك وهولندا و الولايات المتحدة الأمريكية مما يسمح بانتقال الأمراض بينها و تحورها بشكل صامت وقد تنتقل للبشر .

ويعتقد الباحثون أن النظام الغذائي عالي البروتين الذي تتبعه تلك الحيوانات آكلة اللحوم له خصائص مضادة للميكروبات بحيث يمكنه أن يعوض غياب هذا المسار المناعي.

مسببات الأمراض الحيوانية المنشأ هي تلك التي تعيش في مضيفات حيوانية قبل القفز لإصابة البشر. وقد أظهرت جائحة COVID-19 ، الذي يُعتقد أنه نشأ في حيوان بري ، الضرر الهائل الذي يمكن أن يسببه مرض بشري جديد. تشمل الحيوانات آكلة اللحوم المنك والكلاب والقطط ، وهي أكبر ناقلات لمسببات الأمراض الحيوانية المنشأ.

Advertisements

الدراسة أظهرت أن ثلاث جينات غير فعالة تماماً في الحيوانات آكلة اللحوم بالرغم من كونها موجودة في الحمض النووي لكنها غير نشطة مما يعني أنها أصبحت “جينات خادعة” ولا تعمل. طور جين ثالث مهم لصحة الأمعاء طفرة فريدة من نوعها ، مما تسبب في اندماج بروتينين معًا لتتغيير وظيفتهما بحيث لم يعودا قادرين على الاستجابة لبعض مسببات الأمراض في جسم الحيوان.

عندما يكون لديك عدد كبير من الحيوانات آكلة اللحوم المستزرعة ، مثل المنك ، يمكن أن تؤوي أحد مسببات الأمراض – مثل كوفيد 19 وغيره – ويمكن أن تتحور لأن الجهاز المناعي لحيوانات المنك لا يتم تنشيطه. من المحتمل أن ينتشر هذا إلى البشر.

يقول الباحثون إن النتائج ليست سببًا للقلق من انتشار كوفيد19 عن طريق الكلاب والقطط المنزلية فلا يوجد دليل على أن هذه الحيوانات الأليفة تحمل أو تنقل كوفيد19. لكن عندما يتم الاحتفاظ بأعداد كبيرة من الحيوانات آكلة اللحوم معًا على مقربة شديدة ، يمكن أن يتراكم خزان كبير من العامل الممرض فيما بينها ، ويحتمل أن يتحور.

Advertisements

المصدر

https://www.cam.ac.uk/research/news/farmed-carnivores-may-become-disease-reservoirs-posing-human-health-risk

مقالات قد تهمك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين + ثلاثة =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.