6 أسباب تدفعك إلى تصميم تطبيق هاتف ذكي لعملك التجاري

تصميم تطبيق هاتف ذكي

انتشر استخدام تطبيقات الهواتف الذكية في جميع أنحاء العالم بطريقة متسارعة في العقد الماضي. ويوجد حوالي 6.5 مليار مستخدم للهواتف الذكية في عام 2022، ما أدى إلى طلب متزايد على تصميم تطبيق لأعمال ومشاريع الشركات الكبرى والصغيرة على حد سواء.

يستخدم أصحاب الأعمال التطبيقات في تقديم الخدمات والسلع لعملائهم، وفي زيادة العائد على الاستثمار (ROI) بطرق متعددة. ولا يوجد حد لمقدار المنفعة التي يمكنك الحصول عليها من تصميم تطبيق هواتف ذكية لمشروعك. فما أهم الأسباب التي قد تدفعك إلى ذلك؟

أولًا: بناء الثقة بينك وبين العملاء وتعزيز علامتك التجارية

تعد الشركات التي توظف جهودها في تصميم تطبيق هاتف ذكي لها أو لإحدى مشاريعها أكثر جدارة بالثقة من نظيراتها التي لا تفعل، ولديها فرصة الوصول إلى عملاء جدد، وزيادة الوعي بعلامتها التجارية. فالمستخدم العادي يقضي حوالي 4 ساعات و 45 دقيقة كل يوم على هاتفه، ويقضي ما يقرب من 90٪ من هذا الوقت في استخدام التطبيقات. 

فإذا كان بإمكانك التأكد من أن أحد هذه التطبيقات ينتمي إلى عملك، فستكون في وضع يسمح لك لزيادة ظهورك وإقناع المستخدمين بأنك تقدم سلعة أو خدمة مميزة. ولكن ليس كل مستخدم يصادف تطبيقك سينزله ويتعامل معه، إلا أنه سيظل على دراية بوجوده وسيتعرف به على هويتك المرئية.

تمامًا مثل دفاتر الملاحظات القديمة أو تقاويم الشركات التي توزع في كل رأس سنة، فإن التطبيق يقوي رسالة علامتك التجارية ويعزز قيمتها، ويساعد هذا في استقطاب المزيد من العملاء المحتملين بمرور الوقت.

Advertisements

ثانيًا: طريقة تسويق مباشرة

يوجد العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها تسويق منتجك أو الخدمة التي تقدمها. وتستخدم معظم الشركات ومقدمي الخدمة القنوات الرقمية للقيام بذلك عن طريق شبكات الإعلانات المدفوعة من أجل عرض منتجاتهم أو خدماتهم، والوصول إلى أكبر شريحة مستهدفة من العملاء المحتملين، ويحدث كل ذلك دون وجود اتصال مباشر بين الشركات والعميل.

أما في حال كان لديك تطبيق هاتف ذكي لشركتك فقد خطوت خطوة إلى الأمام، لأنك تستطيع استخدامه كقناة تسويق منفصلة. وأبرز طريقة يمكنك استغلالها، هي عن طريق استخدام الإخطارات والإشعارات التي تمكنك من إرسال رسائل إلى كل عملائك أو شريحة منهم، وإرسال الإعلانات والمنشورات عن العروض الحصرية وغير ذلك.

والأفضل من ذلك أنه بالإمكان تخصيص تلك الرسالة وفقًا لتفاعلات العميل السابقة وموقعه الجغرافي. وكل هذا دون الحاجة إلى إنفاق أي أموال إضافية على الإعلانات ودون حاجة وجود أي وسيط.

Advertisements

ثالثًا: جمع بيانات عن المستخدمين

تدفع الشركات ملايين الدولارات كل عام للبحث عن عادات عملائها وطريقة تسوقهم واختيار خدماتهم، إذ يمكّنهم ذلك من تحسين عروضها، وبالتالي زيادة الأرباح. يمنحك امتلاك تطبيق جوال الوصول إلى بيانات قابلة للقياس الكمي وقابلة للاستخدام مباشرةً حول عملائك، من الموقع الجغرافي إلى كيفية تفاعلهم مع عملك. يكاد يكون من المستحيل فهم عادات المستخدم بدون بيانات، وهذا هو سبب أهمية جمعها حيثما أمكن ذلك.

قد يكون تطبيقك الخاص من أكثر الطرق فاعلية وأرخص الطرق للقيام بذلك، وخاصة إذا كان تصميم التطبيق تفاعلي ويوفر خاصيات وميزات متنوعة تستقطب المستخدمين؛ نظرًا لأن المستخدمين عادةً ما يكونون متفاعلين ومتحمسين أكثر من تلك النوع من التطبيقات.

عادةً ما يفتح العميل تطبيقك بقصد التصفح أو شراء منتجك، وتتمثل مهمتك في تحسين رحلتهم وتجربتهم. وستمنحك بيانات الاستخدام الخاصة بتطبيق نظرة ثاقبة حول كيفية تحقيق ذلك، وأفضل جزء هو أنه سيفعل ذلك بدون تكلفة، ويقدم أيضًا طرقًا جديدة لاستثمار وتطوير منتجك أو خدمتك.

Advertisements

رابعًا: التواصل مع العملاء

لطالما كانت جودة دعم العملاء شيئًا يمكن أن يصنع أو يفسد علاقة الشركات طويلة الأمد مع المستهلكين. في هذه الفترة التي نحن بعيدون فيها جدًا عن الأشكال التقليدية للدعم مثل المكالمات الهاتفية أو رسائل البريد الإلكتروني، نحن الآن في عصر تمتلك فيه الغالبية العظمى من الناس هواتف ذكية متصلة بالإنترنت، ومن الأفضل الاستفادة من هذه التكنولوجيا لتقديم خدمة عملاء متميزة. 

يقول المثل القديم أن العمل يجب أن يدور حول العميل أكثر من أي شيء، لذلك يعد تصميم تطبيق يتضمن خدمة للتواصل مع العملاء ودعمهم طريقة ممتازة لدعم ذلك. ولا يساعد التطبيق فقط عبر الإجابة على استفسارات العملاء، ولكنه يوفر أيضًا طريقة لإيصال قيم علامتك التجارية. فتمكين عملائك من التفاعل مع علامتك التجارية متى احتاجوا وخلق إحساس بإمكانية الوصول إليك في أي وقت يساعدك على الاحتفاظ بهم لفترة أطول.

خامسًا: زيادة المبيعات

يوجد عدة طرق لزيادة نتائج نشاطك التجاري، اعتمادًا على نوع المنتج الذي تبيعه. يبيع تجار التجزئة عبر الإنترنت المنتجات التي يمكن شراؤها من مواقعهم الإلكترونية وتسليمها مباشرة إلى عنوان المنزل، وتوفر الهواتف الذكية الآن طريقة أفضل لبيع منتجك عبر الإنترنت. إذا قمت بتوفير هذا الخيار لعملائك، فستزيد فرص زيادة مبيعاتك.

Advertisements

تشير الإحصاءات إلى أن عدد طلبات الشراء من الهواتف الذكي يمثل ما يصل إلى نصف جميع الطلبات عبر الإنترنت، مما يمنحك أكثر من سبب كافٍ لإنشاء تطبيق لمؤسستك الخاصة. ويوفر التطبيق للعملاء وصولاً سهلاً إلى منتجك، إلى جانب عدد من الامتيازات الأخرى مثل تتبع التسليم أو الإعلانات وغيرها.

ويمكنك حتى دمج برنامج ولاء وميزات دعم العملاء فيه، مما يجعله المكان المركزي لجميع تفاعلات العملاء. يؤدي هذا إلى إنشاء نظام متكامل من المؤكد أنه سيزيد من أرباحك النهائية، ويوفر عائدًا إضافي على أي استثمار يتم إجراؤه لتطوير التطبيق.

سادسًا: برامج ولاء العملاء 

لجذب العملاء لمواصلة العودة إلى نشاطك التجاري، ستحتاج إلى تقديم شيئًا ذا قيمة لهم في المقابل. ومن طرق المميزة للقيام بذلك هي إنشاء تطبيق يستضيف برنامج ولاء العملاء لعملك. تتمثل مهمتك في تقديم منتجك للعملاء، ويقومون بشرائه بناءً على احتياجاتهم، ولكن مجرد حقيقة أن العميل قد اشترى منتجك لا يعني تلقائيًا أنه سيستمر في القيام بذلك.

Advertisements

تهدف برامج الولاء إلى إلهام تفاعل العملاء، وتقديم مكافآت بناءً على عدد عمليات الشراء التي يقومون بها. في حين أن برامج الولاء ليست حصرية في مواقع الشركات على الويب، فإن امتلاك برنامج قائم على التطبيق يمثل الخيار الأكثر ملاءمة، مع مجموعة متنوعة من المزايا.

فيما يلي بعض الأمثلة الرائعة على كيفية استخدام دمج برامج الولاء في تصميم تطبيقك لزيادة المبيعات:

  • تمكين العملاء من جمع نقاط الولاء التي يمكن استبدالها بالمكافآت.
  • تقديم خصومات حصرية لمستخدمي التطبيق فقط.
  • اسمح للمستخدمين بالدفع مقابل الخدمات باستخدام تطبيقك.
  • كافئ العملاء على تسجيل الدخول إلى تطبيقك كل يوم.

الخلاصة

في عالم اليوم التنافسي، ليس هناك من ينكر أن تطبيقات الهواتف الذكي هي الطفرة الرئيسي التالية في عالم ويب، فمن المهم للشركات الناشئة ورواد الأعمال التكيف والبقاء في المقدمة واستغلال مزايا تصميم تطبيق لأنشطتهم التجارية على نطاق واسع لتعزيز الوعي بالعلامة التجارية وتحسين تجربة المستخدم وزيادة المبيعات. ولكن لدى معظم الناس اعتقاد خاطئ بأن تصميم تطبيق هاتف ذكي باهظ الثمن وعملية معقدة، إلا أن الحقيقة ليست كذلك. يساعدك مصممي التطبيقات في منصات العمل الحر العربي على تنفيذ وتبسيط عملية تصميم تطبيق إلى حد كبير.

Advertisements

مقالات قد تهمك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

6 − اثنان =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.