فوائد واستخدامات عنصر الزنك و المشاكل التي يسببها نقصه
صورة المقال

فوائد واستخدامات عنصر الزنك و المشاكل التي يسببها نقصه

فوائد واستخدامات عنصر الزنك و المشاكل التي يسببها نقصه
فوائد واستخدامات عنصر الزنك و المشاكل التي يسببها نقصه

بالرغم من كون الجسم يحتاج لكميات ضئيلة جداً من الزنك إلا أن هذه الكميات البسيطة تكون أساسية للحفاظ على صحة الإنسان و لا يمكن الإستغناء عنها على الإطلاق .

نقص الزنك ليس من غير المألوف في جميع أنحاء العالم، ولكن أمر نادر الحدوث في الولايات المتحدة. وتشمل أعراض بطء النمو، ومستويات انسولين منخفضة، وفقدان الشهية، والتهيج، و فقدان الشعر، وجفاف الجلد، وبطء التئام الجروح، وضعف حاسة التذوق والشم، والإسهال، والغثيان. 

مستويات الزنك المنخفضة يمكن أن تترافق مع العقم عند الذكور، مرض فقر الدم المنجلي، فيروس نقص المناعة البشرية، الاكتئاب الشديد، وداء السكري من النوع 2 .

 أخذ الزنك عن طريق الفم أو عن طريق الوريد يساعد على استعادة مستويات الزنك لدى الأشخاص الذين يعانون من نقص الزنك. ومع ذلك، فتناول مكملات الزنك بشكل منتظم و مستمر غير مستحسن.

مصادر طبيعية للزنك

عنصر الزنك يوجد فى اللحوم وخصوصا لحم الأرانب والديك الرومى والأسماك والكابوريا والبقوليات والموز.

مشاكل نقص الزنك

 قد يحدث نقص الزنك لدى :
  •  الأشخاص المصابين بالإسهال الشديد والحالات التي تجعل من الصعب على الأمعاء امتصاص المواد الغذائية
  • تشمع الكبد وإدمان الكحول
  • بعد العمليات الجراحية الكبرى
  • أثناء الإستخدام طويل المدى لأنبوب التغذية في المستشفى.
  • من يتلقون علاج غسيل الكلى هم في خطر لنقص الزنك .
  • الأشخاص الذين يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي يعانون من نقص امتصاص الزنك

مشاكل يسببها نقص الزنك

كبح النمو و مشاكل الإسهال لدى الأطفال : 

 أخذ الزنك عن طريق الفم يقلل من مدة وشدة الإسهال في الأطفال الذين يعانون من نقص التغذية أو نقص الزنك. نقص الزنك الشديد لدى الأطفال أمر شائع في البلدان النامية.

نقص الزنك يزيد من مشكلة فقر الدم

 إعطاء عصيدة تحتوي على الزنك وغيرها من الفيتامينات والمعادن للرضع يساهم في الحد من خطر الإصابة بفقر الدم.

اضطراب التذوق (نقص حس التذوق) :

 أخذ الزنك عن طريق الفم أظهر فعالية للأشخاص الذين يعانون من انخفاض القدرة على تذوق الأطعمة بسبب نقص الزنك أو بعض الحالات الأخرى.

تشنجات العضلات بسبب نقص الزنك:

 أخذ الزنك عن طريق الفم في الأشخاص الذين يعانون من تليف الكبد ونقص الزنك يفيد في علاج تشنجات العضلات.

ضعف العظام (هشاشة العظام):

  نقص الزنك قد يكون مرتبطاً مع انخفاض كتلة العظام. تناول مكملات الزنك في تركيبة مع النحاس والمنغنيز والكالسيوم ربما تقلل من هشاشة العظام في النساء الذين اجتازوا سن اليأس.

فقدان الشهية :

  تناول مكملات الزنك عن طريق الفم قد يساعد على زيادة الوزن وتحسين أعراض الاكتئاب لمرضى فقدان الشهية.

فوائد و استخدامات الزنك الطبية


  1. يستخدم الزنك لتعزيز جهاز المناعة، وعلاج التهابات الأذن و البرد المتكررة ، كما يساهم في منع التهابات الجهاز التنفسي السفلي.
  2.  لمكافحة الملاريا وغيرها من الأمراض التي تسببها الطفيليات.
  3. لبعض الحالات استخدم الزنك لأمراض تصيب العين يسمى الضمور البقعي، و العمى الليلي، وإعتام عدسة العين. 
  4. يستخدم لعلاج الربو. داء السكري؛ ضغط الدم المرتفع؛ متلازمة نقص المناعة المكتسب (الإيدز)
  5. يستخدم لعلاج الأمراض الجلدية مثل الصدفية، الأكزيما، وحب الشباب.
  6. تشمل الاستخدامات الأخرى علاج اضطراب نقص الانتباه، وفرط النشاط (ADHD)
  7.  نقص حس الذوق و ضعف حاسة الشم و طنين الأذنين
  8.  الجروح البليغة في الرأس
  9. مرض كرون ومرض الزهايمر، متلازمة داون، ومرض هانسن، والتهاب القولون التقرحي، القرحة الهضمية 
  10. تشجيع زيادة الوزن في الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الأكل مثل فقدان الشهية العصبي.
  11. بعض الناس يستخدمون الزنك لتضخم البروستاتا الحميد (BPH)، العقم عند الذكور، عدم القدرة على الانتصاب (ED)،
  12. ضعف العظام (هشاشة العظام)، والتهاب المفاصل، وتشنجات العضلات المرتبطة بأمراض الكبد.
  13. يستخدم لمرض فقر الدم المنجلي الوراثي و اضطرابات مثل التهاب الجلد النهائي المعوي، الثلاسيميا، ومرض ويلسون.
  14. بعض الرياضيين يستخدمون الزنك لتحسين الأداء الرياضي والقوة. 
  15. يتم تطبيق الزنك أيضا على الجلد لعلاج حب الشباب، وشيخوخة الجلد، عدوى الهربس البسيط، وسرعة التئام الجروح. 
  16. يستخدم  كبريتات الزنك لعلاج تهيج العين. 
  17. يستخدم الزنك سيترات في معجون الأسنان وغسول الفم لمنع تشكيل طبقة البلاك على الأسنان والتهاب اللثة.
  18. للزنك أيضا تأثير مضاد للفيروسات لذا يستخدم لتخفيف أعراض فيروسات الانف (نزلات البرد)، ولكن الباحثين لا يستطيعون تفسير سبب حدوث ذلك. وبالإضافة إلى ذلك، هناك بعض الأدلة على أن الزنك له بعض النشاط المضاد ضد فيروس الهربس البسيط أيضاً.

 اضطراب داء ويلسون:

  أخذ الزنك عن طريق الفم يحسن أعراض اضطراب وراثي يسمى داء ويلسون. الأشخاص الذين يعانون من مرض ويلسون لديهم الكثير من النحاس في أجسامهم.يمنع الزنك امتصاص كميات كبيرة من النحاس يمتص ويزيد من نسبة تحرير النحاس من الجسم .

 فقدان البصر المرتبط بالتقدم في العمر (تحلل البقعة الصفراء):

 أخذ الزنك عن طريق الفم قد يقلل من خطر الإصابة المرتبطة بالعمر بفقدان البصر. تناول الزنك عن طريق الفم جنبا إلى جنب مع الفيتامينات المضادة للأكسدة يبدو أنه يبطئ تطور فقدان البصر المرتبط بتقدم العمر . تناول الزنك عن طريق الفم وحده لا يبدو أنه يفيد الناس المصابين بفقدان البصر المرتبط بالعمر الذي لم يتطور بعد.

نزلات البرد:

 أخذ برشام محلي يحتوي غلوكونات الزنك أو خلات الزنك عن طريق الفم قد يفيد في تقليل مدة نزلات البرد عند البالغين كما يساهم في الوقاية من نزلات البرد عند الأطفال والمراهقين. استخدام الزنك كرذاذ الأنف لا يساعد في منع نزلات البرد .

سرطان المريء :

 ربطت البحوث المبكرة قلة تناول الزنك مع زيادة خطر الاصابة بسرطان المريء.

الالتهاب الرئوي :

 وتظهر بعض الأبحاث أن إعطاء مكملات الزنك للأطفال الذين يعانون من سوء التغذية يقلل من مخاطر الإصابة بالالتهاب الرئوي. ومع ذلك، فإن تأثير الزنك لعلاج الالتهاب الرئوي بمجرد أن يتطور هي غير مفيدة.

المضاعفات أثناء الحمل :

 أخذ الزنك عن طريق الفم خلال فترة الحمل يحد من مخاطر الولادة المبكرة. ومع ذلك، لا يبدو أن مكملات الزنك تحد من خطر موت الجنين داخل الرحم أو وفيات الرضع. أخذ الزنك مع فيتامين (أ) يمكن أن يساعد على استعادة الرؤية الليلية لدى النساء الحوامل المتضررين من العمى الليلي. ومع ذلك، مع الزنك وحده لا يبدو أن لها هذا التأثير.

تورم البروستاتا (prostatis):

 وتشير الأبحاث إلى أن تناول الزنك، السيلينيوم، واليوديد جنبا إلى جنب مع العلاج التقليدي يحسن أعراض التهاب البروستات، بما في ذلك الألم ونوعية الحياة، مقارنة مع العلاجات التقليدية وحدها.

مضاعفات العدوى الحادة (تسمم الدم) :

 وتبين البحوث أن استخدام المنتجات التي تحتوي على نوع معين من الزنك (Intestamin) يمكن أن تقلل من خطر فشل الأعضاء في الأشخاص الذين يعانون من تسمم الدم.

التسمم الغذائي (العصبوي) :

 وتبين البحوث أن تناول شراب الفيتامينات التي تحتوي على الزنك جنبا إلى جنب مع العلاج التقليدي يمكنه تحسين مدة الشفاء والحد من الإسهال في الأطفال يعانون من سوء التغذية مع التسمم الغذائي.

مرض فقر الدم المنجلي: 

 أخذ الزنك عن طريق الفم يفيد في تخفيف أعراض مرض فقر الدم المنجلي في الأشخاص الذين يعانون من نقص الزنك. تناول مكملات الزنك يقلل من خطر المضاعفات والالتهابات المرتبطة مرض فقر الدم المنجلي.

نقص فيتامين أ :

 أخذ الزنك عن طريق الفم جنبا إلى جنب مع فيتامين (أ) ويبدو أن تحسين مستويات فيتامين (أ) في الأطفال يعانون من سوء التغذية أفضل من فيتامين (أ) أو الزنك وحدها.

اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط  ( افتا ) : .

 أخذ الزنك عن طريق الفم  مع العلاج التقليدي قد يحسن قليلا أعراض فرط النشاط، والاندفاع، والمشكلات الاجتماعية في بعض الأطفال الذين يعانون من افتا . ومع ذلك، قد الزنك لا يحسن الإنتباه. وتشير بعض الأبحاث إلى أن الأطفال الذين يعانون من افتا لديهم مستويات زنك منخفضة في الدم أكثر من الأطفال الذين لا يعانون من اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط  افتا . وتشير البحوث غيرهم من الناس الذين يعانون من نقص مستويات الزنك قد لا تستجيبوا بشكل جيد بما فيه الكفاية للحصول على الأدوية الموصوفة لـ افتا  (المنشطات).
 يعد نقص الزنك المسبب لإضطراب نقص الإنتباه و فرط الحركة أكثر شيوعاً في الشرق الأوسط، حيث نقص الزنك  شائع نسبيا بالمقارنة مع الدول الغربية.

الزنك لعلاج الإكتئاب 

وتشير الأبحاث إلى أن تناول الزنك إلى جانب مضادات الاكتئاب يحسن أعراض الاكتئاب في مرضى الاكتئاب الشديد وأولئك الذين لا يستجيبون للعلاج بمضادات الاكتئاب وحدها.

فوائد و استخدامات الزنك لعلاج مشاكل الفم

علاج التهاب اللثة :

 استخدام معاجين الأسنان التي تحتوي على الزنك، مع أو بدون مادة مضادة للبكتريا، يفيد في منع تكون طبقة البلاك والتهاب اللثة. هناك بعض الأدلة أيضا أن معاجين الأسنان التي تحتوي على الزنك يمكن أن تقلل من الترسبات الموجودة. ومع ذلك، قد تكون العلاجات التقليدية الأخرى أكثر فعالية.

الزنك لعلاج رائحة الفم الكريهة:

 وتشير الأبحاث إلى أن مضغ العلكة التي تحتوي على الزنك يقلل من رائحة الفم الكريهة.

فوائد و استخدامات الزنك لعلاج المشاكل الجلدية

تقرحات القدم بسبب مرض السكري:

 وتشير البحوث إلى أن تطبيق جل الزنك هيالورونات يمكن أن يساعد في شفاء القرحة أسرع من العلاج التقليدي.

الحروق: 

 إعطاء الزنك عن طريق الوريد جنبا إلى جنب مع غيره من المعادن يساهم في تحسين التئام الجروح عند المصابين بحروق. ومع ذلك الزنك وحده لا يبدو أنه يحسن التئام الجروح، على الرغم من أنه لا يبدو للحد من وقت التعافي.

حب الشباب: 

 تشير الأبحاث إلى أن الأشخاص الذين يعانون من حب الشباب يكون لديهم مستويات أقل في الدم والجلد من الزنك. أخذ الزنك عن طريق الفم يفيد في علاج حب الشباب . ومع ذلك، فإن استخدام مراهم و كريمات الزنك على الجلد لا يبدو أنه يساعد في علاج حب الشباب مالم يستخدم مع مضاد حيوي يسمى الاريثروميسين.

التهاب الجلد النهائي المعوي :

وهو اضطراب وراثي يؤثر على امتصاص الزنك و يظهر على الجلد . أخذ الزنك عن طريق الفم يساعد في تحسين أعراض التهاب جلد النهائي المعوي.

الطفح الجلدي و طفح الحفاضات :

 إعطاء غلوكونات الزنك عن طريق الفم أو تطبيق معجون أكسيد الزنك للأطفال الرضع المصابين بطفح الحفاضات يفيد في تحسين شفاء الطفح.

فيروس الهربس البسيط:

 تطبيق كبريتات الزنك أو أكسيد الزنك على الجلد، وحدها أو مع غيرها من المكونات، يساهم في الحد من مدة وشدة الهربس الشفوي والأعضاء التناسلية. ومع ذلك، الزنك لا يكون مفيدا لعدوى الهربس المتكررة.

الآفات الجلدية (آفات الليشمانيا):

وتشير الأبحاث إلى أن تناول كبريتات الزنك عن طريق الفم أو عن طريق الحقن يفيد في علاج الآفات الجلدية ويساعد على التئام الجروح في الأشخاص الذين يعانون من داء الليشمانيا. ومع ذلك، قد لا يكون الزنك أكثر فعالية من العلاجات التقليدية.

الجذام :

أخذ الزنك عن طريق الفم في تركيبة مع الأدوية المضادة للجذام يساعد في علاج الجذام

تورم وتقرحات في الفم الناجمة عن العلاج الإشعاعي:

 أخذ كبريتات الزنك عن طريق الفم مفيد لعلاج القرحة وانتفاخ في الفم الناجم عن العلاج الإشعاعي.

قرحة الساق :

أخذ كبريتات الزنك عن طريق الفم يفيد في علاج بعض أنواع من تقرحات الساق على الشفاء بشكل أسرع. التأثير يكون أكبر لدى من لديهم مستويات منخفضة من الزنك قبل العلاج. يبدو تطبيق معجون الزنك لقرحات الساق أيضا لتحسين الشفاء.

قرح الضغط :

 أخذ الزنك عن طريق الفم أو تطبيق مرهم الزنك يفيد في تحسين شفاء قرح الضغط.

الثآليل:

 وتشير البحوث المبكرة أن استخدام محلول كبريتات الزنك يحسن الثآليل المسطحة غير الشائعة. تطبيق مرهم أكسيد الزنك قد يفيد مثل العلاجات التقليدية لعلاج الثآليل. استخدام كبريتات الزنك عن طريق الفم أيضاً قد يكون فعالاً .

قشرة الرأس :

 استخدام الشامبو المحتوي على الزنك  يساهم في الحد من قشرة الرأس.

دراسة حديثة عن تأثير إضافة الزنك للغذاء

أظهرت دراسة جديدة أن نسبة متواضعة تعادل 4 ملليغرام فقط من الزنك اذا اضيفت يوميا إلى النظام الغذائي يمكن أن يكون لها تأثير عميق إيجابي على صحة الخلايا و بالتالي فهو يساعد على محاربة العدوى والأمراض.

هذه الكمية من الزنك تكافيء ما يمكن أن يقدم في صورة الاغذية المدعمة بالزنك مثل القمح والأرز المدعمان بالزنك للأشخاص المعرضين لمشاكل نقص العناصر الغذائية كالزنك.

الدراسة، التي نشرت في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية هي الاولى التي تظهر ان زيادة متواضعة في الزنك بالغذاء تقلل من الإجهاد التأكسدي والأضرار التي تلحق بالحمض النووي لخلايا الجسم.

"لقد كانت مفاجأة سارة أن نرى أن مجرد زيادة صغيرة في الزنك يمكن أن يكون لها مثل هذا التأثير الكبير على الكيفية التي يتم بها التمثيل الغذائي بجميع أنحاء الجسم،"

"هذه النتائج تظهر استراتيجية جديدة لقياس تأثير الزنك على الصحة وتعزز الدليل على أن إضافة بعض العناصر للغذاء يمكن أن تحسن النقص في المغذيات الدقيقة .

فوائد إضافة الزنك إلى الغذاء

  1. الزنك يفيد كل أعضاء الجسم ويسهل العديد من المهام التي لا غنى عنها للحفاظ على الحياة.
  2. الزنك يلعب دورا حيويا في الحفاظ على النمو الأمثل في مرحلة الطفولة .
  3. الزنك يساهم في ضمان وجود نظام مناعة سليم .
  4. الزنك يساعد ايضا على الحد من الالتهاب والأكسدة في الجسم، والتي تسبب العديد من الأمراض والسرطانات و مشاكل القلب والأوعية الدموية المزمنة.
  5. الزنك هو جزء أساسي من ما يقرب من 3000 البروتينات المختلفة، و تنظيم عمل هذه البروتينات في كل خلية في الجسم. في حالة عدم وجود الزنك بكميات كافية،فلن تكون لدينا القدرة على إصلاح التلف الذي تصاب به خلايا أجسادنا.
 الكثير من دول العالم، وكثير من الأسر تأكل الأرز الأبيض المصقول أو المكرر للغاية و نفس الأمر بالنسبة لطحين القمح أو الذرة ، والتي توفر الطاقة ولكن لا توفر ما يكفي من المغذيات الدقيقة الأساسية مثل الزنك.

تحذيرات 

استخدام المكملات التي تحتوي على الزنك يجب أن يكون تحت اشراف الطبيب و لا يجب أن يتجاوز 40 ملليغرام يومياً
تجنب استخدام أي بخاخات أو قطرات أنفية تحتوي على الزنك لأنها قد تؤدي لفقدان دائم لحاسة الشم .
استخدام الزنك على الجلد المجروح قد يسبب حروق وحكة 
جرعات كبيرة من الزنك قد تخفض نسبة السكر في الدم في مرضى السكري. يجب على الأشخاص المصابين بالسكري استخدام منتجات الزنك بحذر.
قد يتفاعل الزنك مع بعض الأدوية لذا يجب استشارة طبيبك إذا كنت تتناول أي أدوية مع الزنك .
لاحظ أن العديد من المنتجات الزنك تحتوي أيضا على معدن آخر يسمى الكادميوم. وذلك لأن الزنك والكادميوم متشابهين كيميائيا وغالبا ما يوجدان معا في الطبيعة. التعرض لمستويات عالية من الكادميوم على مدى فترة زمنية طويلة يمكن أن يؤدي إلى الفشل الكلوي. تركيز الكادميوم في المكملات الغذائية التي تحتوي على الزنك يمكن أن يختلف بقدر 37 ضعف. ابحث عن منتجات الزنك غلوكونات. الزنك غلوكونات يحتوي على الدوام أدنى مستويات الكادميوم. 
مصادر
https://www.sciencedaily.com/releases/2017/01/170103084620.htm
http://www.webmd.com/vitamins-supplements/ingredientmono-982-zinc.aspx?activeingredientid=982

هل لديك تعليق أو سؤال - اضغط هنا لإضافة تعليقك