إحصائيات تيك توك ماذا تخبرنا عنه؟ ولماذا علينا أن نقلق بشأنه ؟

إحصائيات وأضرار تيك توك

تيك توك هو أحد أشهر تطبيقات الوسائط الاجتماعية ومشاركة الفيديوهات القصيرة،

لنلقي نظرة أقرب على إحصائيات تيك توك ودلالاتها وأضرار التيك توك على الأطفال والمراهقين.

Advertisements

لماذا يحظى تيك توك بهذه الشهرة الواسعة؟

تيك توك هو تطبيق تديره شركة ByteDance الصينية. أطلق تطبيق تيك توك منذ 2017 باعتباره نسخة عالمية من منصة الصينية مشهورة وهي منصة Douyin .

اكتسب التطبيق شعبية كبيرة في العديد من دول العالم في عام 2018 بعد استحواذه على منصة Musical.ly الأمريكية التي كانت تحظى بشعبية خاصة في الولايات المتحدة وكانت مخصصة لمقاطع الفيديو القصيرة لدمج الموسيقى المتزامنة مع حركات الشفاه.

Advertisements

في أغسطس من عام 2018. بعد الاستحواذ، لم يقم TikTok بتوحيد جمهوره العالمي فحسب، بل زاد أيضا من عمليات التثبيت أول مرة بنسبة 400٪ تقريبا على أساس سنوي، ليصل إلى 740 مليون مستخدم جديد في عام 2021.

في يوليو 2021، وصل TikTok إلى علامة فارقة بثلاث مليارات عملية تنزيل في جميع أنحاء العالم، رغم حظره في الهند في العام السابق وفقدان جمهور كبير إلى حد كبير. في حين تباطأت تنزيلات تطبيق TikTok خلال النصف الأول من عام 2021.

لا يزال تطبيق الفيديو الشهير يصنف كأحد التطبيقات الرائدة في متجر Google Play و Apple App Store في جميع أنحاء العالم. ارتفعت أرقام المستخدمين وزادت باستمرار على كل من أجهزة Android وأجهزة iOS ، حيث وصلت إلى أكثر من 30 مليون و120 مليون مستخدم نشط شهريا في يناير 2022، على المنصات المعنية.

Advertisements

عربياً فإن نسبة مستخدمي تطبيق تيك توك في السعودية والإمارات والكويت وقطر والبحرين هي من أعلى نسب الاستخدام للتطبيق عالمياً.

كيف حصل تيك توك على شعبيته؟

اكتسب تيك توك شعبيته من المقاطع الجاذبة للمراهقين ومن حملاته الإعلانية الضخمة جداً والتي تستهدف الجميع تقريباً، وبشكل يعجز معه الناشرين غير المقتنعين بها -ومنهم كاتب هذه السطور- عن حظر ظهورها في مواقعهم أو وصولها حيث تقوم الشركة بتنفيذ حملاتها من حسابات متعددة لتجنب الحظر من المعترضين على الشبكة وما تقدمه.

‏مثل منصات التواصل الاجتماعي الأخرى، من المحتمل أن يزيد التمرير اللانهائي ونمط المكافأة المتغير ل TikTok من جودة التطبيق المسببة للإدمان لأنها قد تحفز حالة تشبه التدفق للمستخدمين تتميز بدرجة عالية من التركيز والإنتاجية في المهمة المطروحة والتي في حالتنا هنا التمرير اللانهائي والتعليق و الإعجابات !

Advertisements

يمنح تيك توك لمستخدميه من صغار السن مساحة للتعبير عن أنفسهم بالمحتوى الخاص بهم‏‏. كل هذا يساعد على تفسير سبب شعبية TikTok.

تعكس شعبية TikTok الهائلة أيضاً أحد أهم الاتجاهات التكنولوجية في العقد الماضي، وهو التحول من حواسيب سطح المكتب إلى الهاتف المحمول. كما أنه يعكس التغييرات الأخيرة في سلوك مستخدمي الإنترنت، مثل قصر فترة الانتباه أدى هذا لجعل العديد من منصات الفيديوهات القصيرة لاعبين رئيسيين.

مستخدمو ومنشئو TikTok

ولكن من هم ملايين المستخدمين الذين يتدفقون على TikTok وينفقون أكثر من 824 مليون دولار أمريكي على تطبيق الفيديو القصير؟ اعتبارا من يناير 2022، كان لدى الولايات المتحدة وإندونيسيا أكبر جمهور على TikTok مع 131 مليون وأكثر من 92 مليون مستخدم يتفاعلون مع منصة الفيديو الاجتماعية الشهيرة، على التوالي. في بداية عام 2022، شهدت أيرلندا ودول الشمال الأوروبي زيادة في تنزيلات TikTok في متجر Google Play ، في حين شهدت أجهزة iOS زيادة في التنزيلات في أمريكا اللاتينية ونيجيريا.

Advertisements

ومع ذلك، فإن ما يجعل التطبيق ظاهرة عالمية هو ديموغرافيته العمرية. يسمح TikTok للمستخدمين بإنشاء مقاطع فيديو قصيرة وتحريرها ومشاركتها باستخدام الفلاتر مصحوبة بأحدث اتجاهات الموسيقى. في حين أن هذه الفرضية قد لا تبدو جذابة بشكل خاص لمستخدمي الإنترنت الذين تزيد أعمارهم عن 35 عاما، فقد أثبتت المنصة نجاحها الكبير مع الجماهير الأصغر سنا.

إحصائيات جيل الألفية والجيل زد على تيك توك

  1. في عام 2021، كان 25 في المائة من مستخدمي TikTok في الولايات المتحدة من المراهقين أو حتى الأصغر سنا، وهو جيل من مستخدمي الهواتف الذكية بشكل مكثف وهم ذاتهم الذين يتصفحون المحتوى الشائع بشكل مستمر.
  2. اعتبارا من أغسطس 2021، كانت غالبية منشئي المحتوى على TikTok تتراوح أعمارهم بين 18 و25 عاما، وهو عامل يساهم في شعبية النظام الأساسي بين مستخدمي جيل الألفية والجيل Z.
  3. اعتبارا من يناير 2022، كان 25 في المائة من مستخدمي TikTok من النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 18 و24 عاما، في حين شكل الرجال في نفس الفئة العمرية حوالي 18 في المائة من قاعدة مستخدمي النظام الأساسي،
  4. من خلال متابعة مقاطع الفيديو الخاصة بأشخاص آخرين والتعليق عليها والإعجاب بها، أنشأ مستخدمي تيك توك نظاما بيئيا جديدا لمحتوى الفيديو عبر الإنترنت وحتى أنتج شبكته الخاصة من المشاهير المراهقين.

منافسة شرسة

تواجه ByteDance منافسة شرسة من وسائل التواصل الاجتماعي الرئيسية، بما في ذلك ميتا مالكة فيسبوك وإنستغرام والعلامة التجارية الرائدة في السوق منذ سنوات.

في عام 2021، تفاعل أقل من 60% من المستخدمين من مواليد الجيل Z (مواليد منتصف التسعينات وما بعدها) في الولايات المتحدة مع تطبيق إنستغرام المملوك لشركة ميتا المالكة لفيسبوك.

Advertisements

في المقابل، كان 63٪ من المستخدمين في نفس المجموعة الديموغرافية يستخدمون تطبيق تيك توك. في عام 2021، هذا يعني هجرة كبيرة من المنصات القديمة إلى الموجة الجديدة من تطبيقات مقاطع الفيديو القصيرة وعلى رأسها تيك توك.

يظهر ذلك بوضوح عندما سجل فيسبوك انخفاضا في التفاعل مع تطبيق الهاتف المحمول الخاص به، شهد TikTok مستخدمين يقضون ساعات إضافية بنسبة 20٪ تقريبا على محتوى الفيديو الخاص بالمنصة مقارنة بالعام السابق.

حظر تيك توك

حظر تيك توك

يواجه تيك توك صعوبات بسبب الشكوك والمخاوف التي تدور حوله سواء بسبب البيانات التي يجمعها أو بسبب تأثيراته السلبية على شريحة الشباب والأطفال، وبالرغم من فصل شركة بايت دانس سيرفراتها عن الصين لا يزال التطبيق يحظى بقدر كبير من التشكك.

Advertisements

في الحقيقة لا يمكن فصل سياسات تيك توك وأهدافه عن سياسات وأهداف الحزب الشيوعي الصيني حيث لا يسمح للكيانات الكبيرة بسياسات مستقلة عن الحكومة ولعل أبلغ الأمثلة على ذلك ما حدث مع جاك ما الملياردير الصيني صاحب موقع علي بابا الشهير والذي اختفى تماماً لمجرد انتقاده سياسة الحكومة الصينية بشكل غير مباشر.

‏حظرت الحكومة الهندية التطبيق بسبب القلق من محاولة الصين السيطرة على بيانات مواطنيها وقالت إن قرار حظر التطبيق كان “‏‏لحماية بيانات وخصوصية مواطنيها البالغ عددهم 1.3 مليار نسمة‏‏” ووضع حد للتكنولوجيا التي “تسرق وتنقل خلسة بيانات المستخدمين في خوادم غير مصرح بها خارج الهند”.‏

وفي حين قامت إندونيسيا وبنغلادش بفرض رقابة على المحتوى غير الملائم على تيك توك يحقق الاتحاد الأوروبي وأستراليا في المخاوف الناجمة عن جمع التطبيق لبيانات ملايين المستخدمين. بينما هناك سعي في الولايات المتحدة لحظر التطبيق لحماية بياناتها من التهديد الأمني الذي تشكله الصين. أضرار تيك توك:

Advertisements

أضرار تيك توك على الأطفال والمراهقين

مع أكثر من 689 مليون مستخدم نشط في جميع أنحاء العالم، يقضي مستخدمو تيك توك أكثر من عشر ساعات أسبوعيا على المنصة. ‏أظهرت دراسات متعددة أن ‏‏الكثير من التيك توك يمكن أن يكون سيئا للدماغ‏‏. كما تم ربط مقاطع فيديو تيك توك بانخفاض فترات الانتباه بعد استخدام التطبيق لأكثر من تسعين دقيقة.‏

  1. مثل أغلب مواقع الفيديو فإن المستخدمين الشباب غالبًا ما يتعرضون لمقاطع فيديو تيك التي تغذي الاستياء من شكل الجسم والقلق المرتبط بالمظهر وعدم الرضا عن النفس والصورة الذاتية
  2. كشفت عمليات مسح الدماغ للطلاب الذين استخدموا التطبيق بانتظام عن استجابات تشبه الإدمان، وكان بعض الأشخاص الذين خضعوا للبحث يفتقرون إلى ما يكفي من ضبط النفس للتوقف عن المشاهدة.
  3. إذا كنت تشاهد TikTok لفترات طويلة من الزمن، فقد يؤدي ذلك إلى مشاكل في الانتباه والتركيز والذاكرة قصيرة المدى‏‏.
  4. يؤكد المسؤولون الحكوميون والمدافعون عن سلامة الأطفال أن خوارزميات تيك توك التي تختار محتوى الفيديو للمستخدمين يمكن أن تعزز اضطرابات الأكل والنوم وحتى إيذاء النفس والانتحار للمشاهدين الصغار

في النهاية ما رأيك في منصة تيك توك والمنصات المشابهة، هل سيستمر في اكتساب المستخدمين بالرغم من تأثيراته السلبية وأضراره أم أنها مجرد فقاعة إنترنت ستنفجر قريباً؟

مصادر
TikTok- Statistics & Facts | Statista

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة + 13 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.