الكرايوثيرابي : العلاج بتعريض الجسد لـ 148- درجة تحت الصفر, هل هو مفيد و آمن ؟!
صورة المقال

الكرايوثيرابي : العلاج بتعريض الجسد لـ 148- درجة تحت الصفر, هل هو مفيد و آمن ؟!


الكرايوثيرابي هو أحدث صيحة في العلاج غير التقليدي و يتم هذا العلاج عبر الوقوف أو الجلوس في غرفة صغيرة  ثم تعريض الجسم بلا ملابس و بشكل فجائي لدرجة برودة فائقة تصل إلى ℃148- و هي أقل من أدني درجة حرارة معروفة على سطح الأرض

تستمر جلسة العلاج بالتبريد أو الكرايوثيربي لمدة دقيقتين إلى 4 دقائق على الأكثر و لا يسمح بتجاوز هذه المدة لأن تجاوزها قد يعرض الشخص لخطر التجمد و قد يؤدي إلى حدوث إصابات خطيرة .

المؤيدون لهذه التقنية العلاجية و التي يتراوح سعر الجلسة الواحدة منها ما بين 40-100 دولار يعتقدون أن لها عدة فوائد منها علاج الإلتهابات و تسريع علاج الإصابات و فقدان الوزن و تسكين الآلام .

ماهو الكرايوثيرابي 

وفقاً لتعريف هيئة الغذاء و الدواء الأمريكية الكرايوثيرابي هو العلاج الكلي أو الجزئي للجسم بالتبريد الفائق لأغراض علاجية. ويمكن أن يشمل العلاج بالتبريد استخدام منتجات مثل كمادات الثلج على جزء محدد من الجسم، مثل أسفل الظهر.

ويشمل  العلاج بالتبريد لكامل الجسم تعريض الجسم لأبخرة باردة تصل إلى درجات حرارة منخفضة للغاية تتراوح بين ناقص -90 و -148 درجة مئوية .

يقف الذين يختارون العلاج بهذه الطريقة في غرفة أو ما يشبه الصندوق الضيق المفتوح من أعلى لمدة تتراوح بين 2-4 دقائق و يكون كامل الجذع و الساقين داخل الصندوق بينما تكون الرأس خارجه في درجة حرارة الغرفة .

 يتعرض الجسم بأكمله بما في ذلك الرأس إلى انخفاض درجات الحرارة، التي تم إنشاؤها بواسطة النيتروجين السائل. بعض أجهزة العلاج بالتبريد تعمل عن طريق تبريد الهواء .

مؤيدي للكرايوثيرابي

إذا كان التهاب المفاصل الروماتويدي لديك قد ازداد فربما يرشح لك مدرب في الصالة الرياضية المحلية طريقة آمنة وسهلة للتعامل معه: جلسة لمدة ثلاث دقائق في حجرة التجميد، و يسمى هذا العلاج بالتبريد للجسم كله (WBC).

مجلس الملاكمة العالمي يرى أيضاً أن جلسات الكرايوثيرابي ليس فقط تساعدك على وضع حد لآلام التهاب المفاصل الروماتويدي أفضل من حمام الثلج أو حزمة الثلج ، ولكن يعطي وعود أيضاً بأن زوج من الجلسات سوف تساعد الذين يعانون من الاكتئاب وفقدان الوزن!

لكن مهلاً ! لم تثبت أي دراسة علمية حقيقية أن العلاج المزعوم له أي من التأثيرات المذكورة , و على الرغم من الإدعاءات التي تطلقها العديد من المراكز الصحية في العديد من الدول إلا أن هيئة الغذاء و الدواء الأمريكية لا تدعم هذه الإدعاءات التي لا تستند إلى أدلة .

 "الكرايوثيرابي علاج غير معتمد و غير آمن"

وفقاً لهيئة الغذاء و الدواء الأمريكية FDA لا يوجد دليل لكون جلسات الكرايوثيربي تعالج مرض الزهايمر، أو فيبروميالغيا (الألم العضلي) أوالصداع النصفي أو التهاب المفاصل أوالتصلب المتعدد أو حتى الإجهاد والقلق أو الألم المزمن.

و بالرغم من ذلك و بناءاً على الفوائد الصحية المزعومة في العديد من العروض التي تقدمها المنتجعات و المراكز الصحية للعلاج بالتبريد فإن الكثير من الأشخاص يقعون فريسة لهذه الإدعاءات التي لا أساس لها اعتقاداً منهم بإعتمادها كعلاج فعال أو آمن .

أما الحقيقة فهي أنه لا توجد فائدة واحدة تم إثباتها أو اعتمادها لتبريد كامل الجسم و بالرغم من ذلك فإن البحث السريع على الإنترنت عن "العلاج بالتبريد الكامل للجسم" أو Whole Body Cryotherapy تظهر تزكية هذه التقنية لعلاج العديد من الحالات الطبية مثل :
  1. الربو
  2. مرض الزهايمر
  3. القلق 
  4.  الإكتئاب
  5. الآلام المزمنة
  6. الفيبروميالغيا
  7. الأرق
  8. الصداع النصفي
  9. التصلب المتعدد
  10. هشاشة العظام
  11. التهاب المفاصل الروماتويدي
  12. فقدان الوزن
أولئك الذين يبيعون أجهزة الكرايوثيرابي أو من يشغلونها يدعون أن بإمكانها تحسين الدورة الدموية، وزيادة التمثيل الغذائي، وتحسين الانتعاش و آلام ما بعد التدريبات، وتخفيف آلام المفاصل والجسم.

 'وبالنظر إلى الاهتمام المتزايد من قبل المستهلكين بالعلاج بالتبريد الجسم كله (Cryotherapy)، فإن إدارة الغذاء و الدواء قد راجعت الأدلة المزعومة على عمل هذه التقنية و لم تجد سوى أدلة قليلة جدا بشأن سلامته أو فعاليتة في علاج الحالات التي يجري الترويج لها. '

ماذا يحدث في الواقع من الناحية الفسيولوجية للجسم عندما يبقى شخص داخل هذه الغرفة لمدة تتراوح بين دقيقتان إلى 4 دقائق؟ ما هو تأثير درجات الحرارة الباردة على ضغط الدم ومعدل ضربات القلب، والتمثيل الغذائي و سائر أعضاء الجسم ؟

" ببساطة لا نعرف !  فهناك عدم كفاية المعلومات المتاحة للجمهور لمساعدتنا في الإجابة على هذه الأسئلة. ومع ذلك و في حين لا تزال الفوائد العلاجية من بالتبريد الفائق غير مؤكدة فإن المخاطر المحتملة واضحة للعيان." هكذا أجابت الدكتورة آنا غامبريان المراجعة العلمية في هيئة الغذاء و الدواء .

ثم أضافت ' تشمل المخاطر المحتملة الاختناق، وخصوصا عندما يستخدم النيتروجين السائل لتبريد'، فإضافة أبخرة النيتروجين إلى غرفة مغلقة يقلل من كمية الأوكسجين في الغرفة ويمكن أن يؤدي إلى نقص الأكسجة، أو نقص الأوكسجين، مما قد يؤدي لفقدان المستخدم وعيه. وعلاوة على ذلك هناك مخاطر التعرض للصقيع، والحروق الباردة وإصابات العين من درجات الحرارة القصوى.

وقد قامت هيئة الغذاء و الدواء الأمريكية بإصدار نشرة خاصة لتحذير الناس من مخاطر استخدام تقنية الكرايوثيرابي في ظل غياب أي أدلة على كونها مفيدة علاجياً

مصادر
http://www.fda.gov/ForConsumers/ConsumerUpdates/ucm508739.htm
http://www.nytimes.com/2017/01/02/upshot/cold-therapy-maybe-better-save-your-money.html?_r=0
www.webmd.com/pain-management/news/20160708/beware-whole-body-cryotherapy-claims-fda-warns

هل لديك تعليق أو سؤال - اضغط هنا لإضافة تعليقك