صورة المقال

طفل يولد بعد وفاة أمه دماغياً بثلاثة أشهر !

قصة أغرب من الخيال تلك التي حدثت حينما وصلت إلي مشفي ديبريسن بالمجر أم تبلغ من العمر 32 عاماً مصابة بسكتة دماغية و حامل في الأسبوع ال15


قصة أغرب من الخيال تلك التي حدثت حينما وصلت إلي مشفي ديبريسن بالمجر أم تبلغ من العمر 32 عاماً مصابة بسكتة دماغية و حامل في الأسبوع ال15 من الحمل حيث توقفت جميع وظائفها الحيوية بعد يومين من وصولها للمشفي رغم محاولات الأطباء علي مدي يومين لإنقاذها و مع ذلك بقي جنينها حياً !

كان علي الأب أن يختار أن ترفع عنها أجهزة التنفس الإصطناعي أم لا إختار الأب ألا ترفع أجهزة التنفس الإصطناعي و تم إمداد جسد الأم بسائل مغذي خاص مع مراقبة الوظائف الحيوية للجنين حتي تمت ولادة الجنين بصحة جيدة في الأسبوع السابع و العشرين و كان وزنه أكثر من ثلاثة كيلوجرامات و تم التبرع بكليتي و بينكرياس الأم لمرضي آخرين , وقد تحفظت الأسره علي ذكر نوع الجنين و إسمه و لم يعلن الأطباء عن هذا الحدث الطبي الفريد إلا بعد مروره بثلاثة شهور





هل لديك تعليق أو سؤال - اضغط هنا لإضافة تعليقك

تابعنا على فيسبوك