لأول مرة العلماء يكتشفون خلايا جديدة تعيد ترميم القلب

لأول مرة العلماء يكتشفون خلايا جديدة تعيد ترميم القلب

لأول مرة العلماء يكتشفون خلايا جديدة تعيد ترميم القلب 1

‘اكتشافنا لخلية جديدة يمكن أن تساعد في شفاء عضلة القلب المصابة سيفتح الباب أمام علاجات جديدة والأمل للملايين من الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب.

بروفيسور بول فيداك : جراح قلب ومدير معهد ليبين للقلب والأوعية الدموية في ألبرتا – كندا

في كشف علمي جديد و مهم قدم باحثون بجامعة كالجاري مجموعة خلايا جديدة لم يسبق التعرف عليها تسبح في السائل التاموري وهو الغشاء المحيط بالقلب .

الخلايا الجديدة ساعدت في التئام قلوب الفئران المصابة . حيث عثر العلماء على هذه الخلايا لدى فأر يعاني من إصابة في القلب.

لاحقاً تم العثور على نفس الخلايا أيضًا داخل التامور البشري للأشخاص الذين لديهم إصابات في القلب ، مما يفتح الباب لتقديم علاجات واعدة جديدة لمرضى القلب.

يمكن أن يؤدي هذا الاكتشاف المهم إلى علاجات جديدة للمرضى المصابين بقلوب مصابة.

فهرس

للمرة الأولى

لم يستكشف أطباء القلب أبدًا من قبل إمكانية مشاركة الخلايا الموجودة خارج القلب في الشفاء من خلال ترميم وإصلاح القلوب المريضة بعد الإصابة. فخلافاً للأعضاء الأخرى ، يتمتع القلب بقدرة محدودة للغاية على إصلاح نفسه وهذا هو السبب في أن أمراض القلب هي السبب الأول للوفاة في أمريكا الشمالية.

كنا نعرف دائمًا أن القلب يجلس داخل كيس مليء بسائل غريب. الآن نحن نعرف أن هذا السائل التامور غني بالخلايا الشافية .

بروفيسور بول فيداك

تطبيق نتائج البحث

بالعمل معًا وتقديم الخبرة في مختلف التخصصات حدد الباحثون الأساسيون العاملون مع جراحي القلب و الباحثون السريريون ، أقل من ثلاث سنوات. كإطار زمني سريع نسبيًا لنقل البحث من النماذج المعملية والحيوانية إلى الأشخاص.

يأمل فيداك في توظيف أوسع لهذه الدراسة لترميم القلب البشري و إيجاد علاجات جديدة محتملة لتحسين عمليات إصلاح القلب.

اترك رد