صورة المقال

معامل طاقة شمسية عائمة



معامل طاقة شمسية عائمة
بقلم: ابراميا موراليدهار
ترجمة: ابراهيم عبدالله العلو

مقدمة:
تكمن إحدى العوائق امام الالواح الشمسية في عجزها عن تحويل أكثر من ربع الطاقة الواقعة (الاشعاع الشمسي) إلى كهرباء وتمتلك أكثر الألواح الشمسية التجارية كفاءة معامل تحويل يقارب 22% ويتوجب تركيب هذه الالواح بأعداد كبيرة من أجل جني عائد اقتصادي على الاستثمار. والعامل الاهم في تصميم معمل طاقة شمسية هو الاستخدام الامثل للمكان. ويرتبط ذلك بالمبالغ الهائلة التي تدفعها المؤسسات العاملة في هذا القطاع نظير استئجار أو شراء الأرض ومن هنا تنبع أهمية أي مقترح لاستثمار ذكي للأرض.

وطبقت إحدى تلك الأفكار: معامل الطاقة الشمسية العائمة في اليابان.

قد تبدو فكرة توليد الطاقة الشمسية فوق الماء سخيفة ولكن هذا ما حدث بالفعل.

التجهيز:
يتألف المعمل من سلسلة من الالواح الشمسية المرتبطة ببعضها البعض – 50000 لوح- تنتج 13 ميجاواط من الكهرباء مما يكفي احتياج 5000 منزل. قد يبدو رقم 5000 منزل متواضعاً ولكن في البلدان النهمة للطاقة مثل اليابان فانه يعادل موازنة 7411 طن من انبعاثات غاز ثاني أوكسيد الكربون كل عام أو 19000 برميل من النفط.

كانت المادة المستخدمة لتصنيع الهيكل العائم الذي تركب عليه الالواح مبتكرة أيضاً. تتكون من مادة غير معدنية مكونة من بولي أيثيلين عالي الكثافة مقاومة للتآكل ولأشعة الشمس فوق البنفسجية.

وذكر أيضاً ان الهيكل العائم غير سام ولا يؤثر على جودة المياه على الإطلاق.

المحاسن:
يوفر انفتاح واتساع الحيز المائي عدم ضياع أي طاقة نتيجة التظليل.

انعدام الحاجة لنظام تتبع الشمس مما يخفض من الكلفة الكلية لهذا التجهيز. ويستخدم ذلك الوفر لتعويض الكلفة الاضافية المبذولة لتجهيز الهيكل.

ميزة إضافية للألواح العائمة تبريدها الطبيعي بفعل الرياح المستمرة وتبخر الماء.

يقول المصنع ان الهيكل العائم قوي ومتحمل للعواصف والاعاصير الشائعة في اليابان.

أخيراً تحتاج هذه الالواح إلى صيانة بسيطة. إذ لا توجد حاجة لتنظيف الالواح كل أسبوع حيث لا توجد أشجار تسقط أوراقها عليها وفرصة معدومة لتغطيتها بالغبار.

المساوئ:
بالرغم من الاستخدام الذكي للمكان مصحوباً بتوليد كهرباء نظيفة هناك بعض المساوئ لهذا المشروع.

بما ان الالواح تغطي الحيز المائي فقد يؤثر ذلك على التبخر. وقد يؤثر على أنماط الرياح وربما يسبب أمطاراً موسمية وفي أسوأ الاحوال قد يؤدي إلى احداث فجوات زمنية بين الأمطار الموسمية المتتالية.

أعتقد ان الهياكل العائمة ستؤثر على النظام البيئي المائي بشكل عام. ورغم ان الهيكل غير سام ولكنه يعوق وصول أشعة الشمس تحت سطح الماء مما يؤذي المخلوقات والنباتات المائية.

يعيق وضع الالواح فوق الماء نمو الاشنيات مما يخرب الصفقة ابتداءً. حيث تستخدم الاشنيات اليوم لإنتاج الوقود الحيوي والعقاقير الطبية التي تشهد ازدهاراً متنامياً.

الالواح الشمسية مثبتة مما يعني عدم إمالتها لمواجهة الشمس بشكل دائم مما يمنع النظام من توليد طاقة إضافية أو طاقة أكبر.

خاتمة:
تعتبر هذه الفكرة مبتكرة إذ ان الماء يغطي 70% من سطح الكرة الأرضية ومن المنطقي استخدامها لتوليد طاقة كهربائية نظيفة. أعتقد ان الشركة المصنعة حاولت تفادي معظم العوائق المحتملة لولا قلة منها. لذلك يجب ان نؤيد هذا المفهوم ونطوره بشكل أفضل. يتوقع الانتهاء من هذا المشروع عام 2018 وسأكون من بين المتابعين الكثر لنتائجه ومردوده.


AGE OF AWARENSS
OCT 6.2016
Floating Solar Power Plants
By: Aprameya Muralidhar

هل لديك تعليق أو سؤال - اضغط هنا لإضافة تعليقك