صورة المقال
Textual description of firstImageUrl

رباط حذاء ثمنه مليون دولار ... تعرف على السبب


هذه ليست نكتة بل فكرة حقيقية قادت صاحبها لحصد مليون دولار على موقع إنديجوجو مقابل تعديل بسيط أجراه على أربطة الحذاء التقليدية و العجيب أن الفكرة لاقت رواجاً كبيراً ساعده في جمع أكثر من مليون دولار

أكتشف تشارلز هاريس صاحب الفكرة أن الناس يضيعون الكثير من الوقت في ربط الأحذية و هو الأمر الذي استدعاه للتفكير في حل للمشكلة و بالفعل قاده تفكيره لإستبدال أربطة الحذاء التقليدية بأربطة مطاطية سماها Xpand



بالرغم من بساطة الفكرة إلا أن النجاح الساحق قد يدفعنا للتفكير في الأسباب التي قد تقود مئات الأشخاص بل وربما آلاف الأشخاص لشراء شريط مطاطي بهذا القدر من الأموال . ربما يرجع الأمر لعدة أسباب من وجهة نظري منها :

1- الناس يحتاجون هذا المنتج : اربطة الحذاء هي أمر ممل حقاً و العجيب أن الشركات على مدى سنوات لم تهتم بتطوير فكرة رباط الحذاء و الفكرة الجديدة هي ما جعل لهذا المنتج أهمية خاصة لاسيما لمن يكسلون عن ربط أربطة أحذيتهم هم كثر بالمناسبة .

2- طريقة العرض : طريقة العرض التي قدمت من خلالها الفكرة هي طريقة شيقة للغاية و لعل طريقة العرض لاسيما الفيديو التقديمي هي أحد أهم عناصر النجاح في الحصول على الدعم و التمويل في مواقع التمويل الجماعي و بصرف النظر عن تكلفة توظيف فريق متخصص للقيام بالفيديو الدعائي و الجرافيك فالأمر كما ترى يستحق

شاهد الفيديو الدعائي


3- ملائمة المنتج لشريحة واسعة من المستخدمين : الجميع يستخدمون الأحذية ذات الأربطة و بالتالي فالمشكلة تمس شريحة واسعة للغاية من المستخدمين و هو ما زاد من فرص الحصول على مشترين .

4- المزيد من الإبتكار : من ضمن العروض التي يقدمها الموقع أربطة مضيئة ليضاف عنصر جديد للإبتكار يزيد من إقبال شريحة الشباب و المراهقين و الأطفال

5- سعر غير مبالغ فيه , ألوان متنوعة و تخفيضات كبيرة للطلب على الكميات الكبيرة

6- التخصص: لا عيب في التخصص في أمر صغير مثل رباط الحذاء بل العكس حيث يمنحك التخصص التركيز الكافي لتحصل على أفضل النتائج في أقصر وقت ممكن

و في النهاية تبقى المبادرة على رأس سلم النجاح تنتظر فقط من يسعى إليها

إقرأ :  كيف تمول مشروعك بإستخدام التمويل الجماعي Crowdfunding ؟




ليست هناك تعليقات :

أضف تعليقك ( جميع التعليقات يتم مراجعتها قبل نشرها )

X

مرحباً

لا تفقدنا تابع صفحتنا علىفيسبوك !

مجلة رؤى على تويتر