خبر سار: صودا الخبز تعالج أمراض المناعة مثل إلتهابات المفاصل !

خبر سار: صودا الخبز تعالج أمراض المناعة مثل إلتهابات المفاصل !



في دراسة حديثة حول تأثير تناول صودا الخبز على أمراض المناعة الذاتية مثل إلتهاب المفاصل الروماتيزمي و إلتهابات الكلى

 خلصت الدراسة إلى أن تناول جرعة يومية محلول بيكربونات الصوديوم أو ما يعرف بإسم صودا الخبز يفيد في تقليل الأمراض الإلتهابية الناجمة عن مهاجمة جهاز المناعه لخلايا الجسم مثل إلتهاب المفاصل الروماتيزمي .

الدراسة أجراها باحثون أمريكيون بجامعة أوجوستا الأمريكية و نشرت النتائج في مجلة "علم المناعة" العلمية

علاج قديم

استخدمت صودا الخبز كعلاج منزلي على مدى أجيال بسبب خصائصها المضادة للحموضة. صودا الخبز 'تدفع' المعدة إلى إنتاج المزيد من حمض المعدة ، والذي يسمح لها بهضم الطعام بشكل أسرع وأسهل.

صودا الخبز أو بيكربونات الصوديوم ، هي إحدى أدوات المطبخ التي تُستخدم عادة كعامل رفع للمخبوزات . ومع ذلك ، فقد جعلت أيضًا اسمًا لنفسها كعلاج منزلي للعديد من الحالات .

غالبا ما يتم تناول نصف ملعقة صغيرة من صودا الخبز لتخفيف حرقة المعدة أو ارتجاع الأحماض ، كما تستخدم صودا الخبز لـ تبييض الأسنان.

بالإضافة إلى ما سبق ، فإن المزيد من الفوائد قد بدأت تطفو على السطح ، وقد يفسر هذا البحث الجديد سبب كون صودا الخبز علاج فعال لأمراض المناعة الذاتية مثل التهاب المفاصل.

تأثير مضاد للإلتهابات

بينت الدراسة الجديدة  أن صودا الخبز و التي لا تتطلب وصفة طبية يمكنها تعزيز عمل الطحال بشكل إيجابي يقلل من الإلتهابات بدلاً من زيادتها .

واختبر بول أوكونور ، وهو عالم فيزيولوجي كلوي في جامعة أوغوستا وزملاؤه ، التأثيرات التي قد تترتب على شرب محلول صودا الخبز ، أولاً على الجرذان ، ثم على البشر.

في البداية ، حلل الباحثون آثار محلول صودا الخبز على نموذج جرذان تعاني من إلتهابات الكلى ، ثم مرة أخرى على الجرذان السليمة . عندما لاحظ الباحثون أن مستويات خلايا البلاعم M1 في الكليتين انخفضت ، في حين أن الخلايا المضادة للإلتهابات M2 زادت لدى الجرذان المريضة  ، دعم هذا فكرة أن صودا الخبز يمكن أن تؤثر على الاستجابة الالتهابية للخلايا.

عندما قام الباحثون بتوظيف طلاب الطب الصحيين وطلبوا منهم شرب محلول صودا الخبز على مدار أسبوعين لم تختلف النتائج

بينت النتائج أن جهاز المناعة عند تناول صودا الخبز قلل من إفراز خلايا البلاعم المحفزة للإلتهابات (M1) بينما زاد من مستويات الخلايا المناعية المضادة للإلتهابات (M2) .

 أصبح من الواضح أن التأثير المضاد للالتهابات لهذه المادة حدث في الطحال وكذلك في الدم و الكلى و المفاصل. النتائج تقدم إجابة عن السبب في كون صودا الخبز يمكن أن تساعد في أمراض المناعة الذاتية ، بما في ذلك التهاب المفاصل .

أهمية هذه الدراسة

أمراض المناعة الذاتية مثل إلتهابات المفاصل من أكثر الأمراض المزمنة انتشاراً و علاجاتها ذات كلفة على الصعيدين المادي و الآثار الجانبية الناتجة عن أخذ علاجات تثبط الجهاز المناعي ، لذلك فمن الرائع دائماً أن نجد علاجاً طبيعياً و رخيصاً و لا يتطلب وصفة طبية ، يمكنه الحد من الآثار السلبية لمشكلة مستعصية مثل أمراض المناعة و التي تستهلك الجسد و تسبب الكثير من الآلام للمرضى.