شفرة مورس

شفرة مورس

 شفرة مورس في أحد الأيام في عام 1825 كان صمويل مورس الرسام الأمريكي يعمل على إحدى لوحاته الزيتية لصالح الحكومة الأمريكية في واشنطن , تلقى مورس رسالة من أبيه مع شخص قادم من بلدته نيو هافن كان نصها “زوجتك في مرحلة نقاهة” و في اليوم التالي اتته رسالة تخبره بأن زوجته قد توفيت ترك مورس اللوحة دون إكمالها و سافر إلى بلدته ليكتشف أن زوجته قد تم دفنها . حزن