تقنية استقطار الماء من الهواء
صورة المقال

تقنية استقطار الماء من الهواء




بقلم: كارين كلوسترمان
ترجمة: ابراهيم عبدالله العلو


إذا كنت تستطيع توفير الطاقة اللازمة لتشغيل مصباح باستطاعة 100 واط في اليوم عندها ستتمكن من توليد 3 لتر ماء من الهواء في أي مكان من العالم.
هذا ما تعدنا به شركة هواء صالح للشرب Drinkable Air. Inc.  ومركزها في جنوب فلوريدا بالولايات المتحدة الأمريكية. تصنع الشركة سلسلة من ألات استقطار الماء من الهواء باستطاعات متباينة وتسحب الهواء من أي مكان لتحوله إلى ماء عذب صالح للشرب.

يعتبر هذا الانجاز بديلاً معقولاً لأنظمة تحلية مياه البحر الباهظة التكاليف والمستهلكة لكميات كبيرة من الطاقة والتي تتطلب منفذاً إلى البحر.

تحظى هذه الشركة بقبول حسن في الشرق الأوسط حيث ندرة المياه ولدى منظمي المهرجانات الريفية حيث تشتد الحاجة لمياه عذبة خلال مناسبات معينة وحتى من قبل شركات الطاقة المحلية التى تسعى لتحوير الطلب على الطاقة الى ساعات عكس الذروة.

يقول ميكايل بوررجون من ممثلي الشركة في تورنتو بكندا ان الماء متوافر في كل مكان وينتظر من "يحصده" ويضيف قائلاً " هل تعلم انه يوجد كوادريليونات من جالونات المياه في الهواء في أي وقت من الأوقات ؟"

الماء عبارة عن غاز. هناك دائماً رطوبة كما ان الهواء يحتوي دائماً على بعض الماء. "تكمن حيلتنا في تحويل ذلك الغاز إلى سائل. ويشرح بورجون. " نحتاج إلى تبريده وهذا ما يحدث عند هطول المطر"

وعلى شاكلة حدوث المطر تضخ مولدات الماء الهواء عبر سطح بارد يسمى مكثف condenser الذي يحوله إلى قطيرات سائلة بطريقة عمل مزيل الرطوبة dehumidifier بعد ذلك تقوم الآلة بتنقية الماء وإغناءه بالعناصر المعدنية اللازمة للاستهلاك الادمي والنتيجة – مياه عذبة.

الماء كالأوكسجين حاجة أساسية لا نأبه بها كثيراً في معظم مناطق الولايات المتحدة وكندا ولكنه قد يكون أثمن من النفط في الشرق الأوسط وشمال افريقيا أو اسيا. تسببت ندرة المياه في أربعة مجاعات راهنة في القارة الأفريقية كما انها أحد اسباب سخونة مناطق الصراع في سوريا والعراق.

تستطيع الدول الغنية بالوقود الأحفوري مثل السعودية وقطر والإمارات العربية المتحدة تحويل الطاقة إلى ماء عبر تحلية مياه البحر ولكن عند تعذر ذلك تقوم هذه الالات بملئ الفراغ.

يقول ميكايل " هدفنا الاساسي هو اطفاء الظمأ. ونطمح لتقديم منتج تجاري يحل قضايا كبرى ي العالم."

تنتشر منتجات الشركة اليوم في 38 دولة حول العالم من الشرق الأوسط ودول مجلس التعاون الخليجي إلى افريقيا واسيا.

صممت أنظمة الشركة لانتاج 10 لتر من الماء في اليوم ( تكفي لاستخدام الغرف الفندقية) إلى وحدات كبيرة تنتج الاف اللترات في اليوم تلائم القرى والمصانع.

دشن مدير فنادق روتانا في ابو ظبي أصغر الوحدات المسمى شاميليون 4 (Chameleon) حيث كان يبحث عن حل لتخفيض استهلاك البلاستيك.

يحظى هذا النمط من الأنظمة باهتمام كبير في الهند حيث لا تكون مياه الشرب نظيفة في بعض المناطق طوال حياة بعض الأفراد بحسب ميكايل.

توفير المال

إذا قمنا بعملية حسابية بسيطة نجد ان انتاج لتر من الماء يكلف 8\1 كيلوواط- ساعي . يوازي ذلك في الدول المتقدمة 3 سنت أمريكي مقابل كل لتر من الماء الصالح للشرب.

يضيف ميكايل "علاوة على توفير المال في انتاج الماء هناك توفير آخر في كلفة التعبئة حيث يستهلك تصنيع كل قارورة سعة نصف لتر ما يعادل 3 لتر من الماء."

ويضيف ان التوفير الحاصل في الماء يعادل التكلفة لكل لتر كما ان كلفة الطاقة وقطع الغيار توازي 13 سنت لكل لتر بالمقارن مع ثمن قارورة ربع لتر من المياه المعبئة التي تكلف 2 دولار أي 8 دولار للتر.

زبونة راضية عن المنتج

تعتبر ايمي لي جرانت Amy Lee Grant المغنية الأمريكية المتزوجة من المغني وكاتب الأغاني فانس جيل Vince Gill أحد العملاء السعداء.

تدعو جرانت كل صيف عشرات الكشافة وأفراد طاقم العمل الصيفي والمتطوعين إلى مخيم Barefoot Republic الذي يمثل 40 عرقية في مزرعتها الممتدة على مساحة 450 فدان في ناشفيل بولاية تنيسي الأمريكية . تعتبر مياه البئر الطبيعية في المزرعة ملوثة بالكبريت لذا تعتمد على منتجات الشركة لتأمين إحتياجاتها من مياه الشرب.

المفتاح الأخضر

أعلنت الشركة مؤخراً عن شراكة تجارية مع شركة المفتاح الأخضر العالمية Green Key .

يتواجد المشاركون في شركة المفتاح الأخضر ممن يتعامل حقل الضيافة في أكثر من 50 دولة حول العالم بما في ذلك 2600 مؤسسة في أوربا والشرق الأوسط وأفريقيا وجزر المحيط الهندي وشرق اسيا والمكسيك ودول الكاريبي .وتزداد الأعداد عاماً بعد عام. ومن الشركاء المهمين سلاسل فنادق ستاروود وكارلسون.

يمنح المفتاح الأخضر تبعاً لمجموعة محددة من المعايير الدولية ويعتمد عملية منح وتطبيق ممنهج. تحظى معايير المفتاح الأخضر 2020-2016 بإعتراف المجلس الدولي للسياحة المستدامة.

استجابة الطلب على الطاقة

تعمل الشركة لتطبيق برامج انتاج مياه بالتعاون مع شركات طاقة اساسية في الولايات المتحدة بإستخدام عمليات استجابة الطلب.

بدأت العديد من التشريعات في العالم بإستخدام برامج إستجابة الطلب DR .

تشجع هذه البرامج المستهلك على استخدام الطاقة عند توفرها الأعظمي ( في عطل نهاية الأسبوع والليل) وتكافئ المستهلك نظير تعاونه بتقنينات اختيارية (رسوم مخفضة أو مكافآت مالية أو عروض مثالية )

تنتج وحدات "هواء صالح للشرب" معظم الماء بين الغسق والشفق. وتستخدم جل الطاقة في استخلاص الماء (لتشغيل الضاغط والمكثف) وأدنى قدر من الطاقة في التبريد والتنقية وتوفير الماء.

خطة بسيطة:

 توفير الوحدات في بيئة حضرية والتحكم عن بعد (عبر الانترنت) بوظيفة استخلاص الماء حيث يتم تشغيلها عند توفر الطاقة بأدنى ثمن وعندما تكون الآلة في أفضل جدوى عمل لها.

تشمل منافع المستهلك المقدرة على شرب أفضل مياه في العالم والتمتع بتخفيض كلفة انتاج المياه في المنزل وعدم الحاجة لنقل عبوات المياه البلاستيكية وتركيب انظمة تنقية مكلفة كما تساهم في بيئة افضل عن طريق تخفيض استخدام البلاستيك والموارد البلدية.

يقول ميكايل" يستمتع المستهلك بمنتج أعذب مذاقاً وأعلى جودة دون الحاجة إلى هدر قوارير البلاستيك."

ولكن ثمة من يتساءل: ألا يوثر استقطار الماء من الهواء على الجو المحلي في منطقة عمل الجهاز؟

"كلا" يقول ميكايل " تمقت الطبيعة الفراغ وتتعامل مع أي كمية من المياه تزيلها من الهواء – حتى ان كانت كبيرة –وتملئ الفراغ مباشرة لذلك لا داعي للقلق."

حقائق عن المياه

  1. يعيش أكثر من مليار إنسان دون توفر مياه عذبة سهلة المنال.
  2. يعيش 5 مليار إنسان دون نظافة ملائمة.
  3. يتم فقدان 440 مليون يوم دراسي سنوياً بسبب انعدام المياه
  4. تستهلك 220 مليون ساعة كل يوم على مستوى العالم لتجميع المياه.
  5. تمشي بعض النسوة والأطفال 7 ميل كل يوم لجمع الماء.
  6. يموت 4100 طفل دون سن الخامسة كل يوم بسبب أمراض متعلقة بالمياه ( يمكن تفاديها)
  7. يموت 4 مليون انسان كل عام بسبب أمراض متعلقة بالمياه(يمكن تفاديها)

Green Prophet
Drinkable Air makes water from thin air.
Posted on August 2, 2017
By: Karin Kloosterman