فوائد جلسة القرفصاء : لماذا عليك أن تتعلم جلوس القرفصاء ؟
صورة المقال

فوائد جلسة القرفصاء : لماذا عليك أن تتعلم جلوس القرفصاء ؟



ذكرنا في مقالة سابقة كيف أن الجلوس لفترات طويلة مدمر لصحتنا , يرجع ذلك إلى حقيقة أن العضلات والعظام والمفاصل، والأنسجة الأخرى لم تعد تدعم أنفسها بشكل طبيعي . هذا ما دعى البعض لإطلاق تسمية  'مرض الجلوس' لبيان مدى خطره على صحة الإنسان  بل ذهب البعض لسرد تأثير الجلوس على ضغط الدم، والسكر في الدم، وقدرتك على حرق الدهون.

اليوم سنقوم بأخذ الأمور خطوة أخرى. بعد أن فهمنا أن الجلوس على الكراسي في كثير من الأحيان أمر سيء لصحتنا، ماذا نفعل بدلا من ذلك؟ نحن نفهم الآن أن أسلافنا كانوا أكثر صحة وقوة مما نحن عليه اليوم، بالرغم من أنهم بالتأكيد لم يقضوا حياتهم واقفين ! .

كيف يؤثر الجلوس المطول على المقاعد على عضلاتك و عظامك ؟

في الحقيقة ليس الجلوس هو الأمر السيء.لكن طريقة الجلوس هي ما يحدد إذا ما كان الأمر مفيد أم مضر لصحتنا . لم يتم تصميم جسم الإنسان أبدا للجلوس في وضع الـ 90 درجة الذي نجلس به عادة على الكراسي و هو الوضع الذي يعطل عضلاتنا تماماً بينما يجعل البعض الآخر يتعرض لضغط أكبر . يؤدي الجلوس على المقاعد للعديد من المشاكل للعضلات و المفاصل و العظام

ضعف العضلات الخلفية

الجلوس يحفز عضلات المؤخرة أن لا تفعل شيئا على الاطلاق. أنها تغلق تماما وتعتاد على عدم 'التفعيل' بشكل معتاد . هذا يحد من قدرتك على المشي، والقفز، والوقوف، والجلوس، وإلى حد كبير أي نشاط آخر يمكن أن يخطر لك. عضلات الأرداف تصبح مرتخية و لا تستطيع العمل بشكل صحيح عندما يتم تكييفها على الجلوس كثيرا.

ضعف عضلات البطن

عند الجلوس على الكراسي تصبح عضلات البطن مرتخية , تساعد عضلات البطن عند الجلوس السليم على إبقاءك في وضع مستقيم لكن حينما تضع ظهرك على الكرسي فإنها تتوقف عن العمل , و بمرور الوقت تفقد تلك العضلات قوتها و تصبح عاطلة عن العمل .

ضعف عضلات الوركين

لعضلات الوركين وظائف بالغة الأهمية لجميع أنماط حركة الإنسان الأساسية. الوركين يوفران الاستقرار والتوازن، وعدم الحركة هنا هو واحد من الأسباب الرئيسية للإصابات الخطيرة.

ضعف كثافة العظام

ومن المفهوم الآن أن أكبر عامل مساهم في ضعف كثافة العظام هو نقص النشاط. عظامك تحتاج إلى مقاومة لدفع المغذيات فيها و المساهمة في نموها و زيادة كثافتها . الجلوس في لفترات طويلة سوف يؤدي إلى عظام ضعيفة ، بالإضافة إلى خطر متزايد من المرض والإصابة.

مشاكل الظهر

الأشخاص الذين يجلسون لفترات طويلة هم في خطر أكبر من فتق أقراص العمود الفقري القطنية , الجلوس في الكراسي هو مرادف لوجود 'تقصير' الثنية الفخذ. عضلة كبيرة تسمى القطنية و هي عضلة الفخذ الرئيسية التي تمر عبر تجويف البطن. عندما تقصر تلك العضلة من الجلوس أكثر من اللازم، فإنها تسحب العمود الفقري القطني العلوي إلى الأمام الأمر الذي يضعك يخروج الجزء العلوي من الجسم  من المحاذاة و يصبح الجسم معتمداً على الحدبة الإسكية (عظام الجلوس) بدلا من أن يتم توزيع الوزن على طول قوس العمود الفقري. هذا هو السبب الرئيسي لآلام الظهر بشكل عام.

جلسة القرفصاء

الجلوس التقليدي يضع وزنك على شيء آخر عن طريق وضع المؤخرة على مقعد وتعطيل العديد من العضلات الحرجة . جلوس القرفصاء هو الموقف حيث تكون تجلس مرتكزاً على قدميك دون مقعد مع خفض الوركين نحو الأرض بحيث يكون وزنك موزعاً بالتساوي ويسيطر عليه جسمك.
" الجلوس بشكل مريح في وضع القرفصاء مرتبط بالإنسان الطبيعي, جيناتك تتوقع منك أن تنجح في هذا ! "
 لعدد لا يحصى من القرون على مر الزمن، كان البشر قادرين على جلوس القرفصاء للراحة و الإسترخاء، والعمل، والطبخ و الجلسات الإجتماعية وحتى لاستخدام الحمام بأريحية تامة لكن الوضع الآن تغير , هناك الكثير من البشر لا يتمكنون من جلوس القرفصاء أو ترتفع كعوبهم تلقائياً عند المحاولة و يفشلون في الجلوس المريح مع أقدام مستوية بالكامل على الأرض .

اسباب اجتماعية

يرجع السبب في تجاهل جلسة القرفصاء و المعروفة بإسم القرفصاء الآسيوية إلى اعتبارها مظهر غير ملائم اجتماعياً خصوصاً في الطبقات الإجتماعية و البلاد الأكثر رفاهية  حيث يغيب هذا النمط من الجلوس تماماً تقريباً في أوروبا و أمريكا و استراليا بينما يشتهر استخدمه لدى الشعوب و الطبقات الفقيرة في آسيا و إفريقيا .

تشتهر آسيا بجلوس القرفصاء

ربما تكون صدمة لك أن تعرف أن هناك ارتباط بين أشياء مثل قصور القلب، وحتى سرطان القولون. و التي يرجع بعضها جزئيا إلى طرق الجلوس الحديثة بدلاً من القرفصاء مثلما صممت أجسادنا،

تراجع جلسة القرفصاء يشمل أيضاً استخدام المراحيض الحديثة و التي تشبه المقاعد بعكس المراحيض الريفية التي تعتمد على جلوس القرفصاء .

السر في كون جلسة القرفصاء صحية أكثر يكمن في جهازنا الهضمي لأن منطقة نهاية القولون حتى الأمعاء هي حرفيا مرتبطة و متصلة فإنها لا تكون مستقيمة بشكل كامل في غير وضع القرفصاء حيث تشكل هذه الجلسة ضغطاً طبيعياً على القولون للتخلص من الفضلات أما في حالة المراحيض الحديثة فإن لا تكون الأمعاء قادرة تماماً على تفريغ ما بها بسبب إنحناء مؤخرة الجهاز الهضمي و عدم وجود الضغط الطبيعي الذي تخلقه القرفصاء .



 إذا كنت غير قادر على جلوس القرفصاء بشكل مريح فربما حان الوقت أن تبدأ العمل على ذلك. إذا لم تقم بذلك، فإنك تحد بشكل كبير من قدرتك على الحركة و قدرتك على العمل على مستوى عال.

فوائد جلوس القرفصاء

تحسين مرونة جسدك

أثناء جلوس القرفصاء، فإن عضلاتك تكون في حالة استطالة بدلاً من أن تصبح أكثر جمودا في شكل كرسي. وهذا يؤدي إلى تحسين الحركة و المرونة.

زيادة صحة الركبتين و الوركين

يجب أن تتمتع ركبتاك و وركاك بالقوة في جمع الأحوال. سواء كان ذلك أمام خصم ينحني لك في مباراة أو زلة على قشرة موز فإن ركبتين ووركين قويين هما الضمانة لخروجك من المواقف القاسية دون إصابة .

مقاومة الجاذبية

بدلاً من التمدد على الكرسي فإن جلوس القرفصاء يجعل جسدك في حالة مقاومة للجاذبية حتى تمنع جسدك من السقوط وهذا يؤدي إلى فوائد مثل قوة أفضل، والانتعاش من التدريب، وتدفق الدم، و تحسن الهضم وأكثر من ذلك.

انخفاض خطر آلام أسفل الظهر

واحدة من القضايا المشتركة مع آلام أسفل الظهر هو الثني الفخذ ضيق من الكثير من الجلوس. خصوصا في ثماني ساعات في مكتب العمل اليوم. يمكن لمكتب قابل للتعديل والتناوب بين الوقوف والقرفصاء توفير الحركة والتنقل الضروري لتجنب هذا آلام الظهر.

أحد الأسباب الشائعة لآلام الظهر هي ضيق العضلات القابضة في الفخذ من الجلوس المطول خصوصاً لو كنت تجلس لثمان ساعات يومياً على أحد المكاتب , يمكن لمكتب قابل للتعديل والتناوب بين الوقوف والقرفصاء توفير الحركة والتنقل اللازمة لتجنب هذا الألم مره أخرى.

كيف تجلس القرفصاء

في الوقت الراهن، مع علمك الكامل ان جلسة القرفصاء يرتبط بتحسن صحتك وحيويتك، إليك 3 نصائح لتكون لديك القدره على القيام بذلك بشكل جيد. بعض الناس يمكنهم القيام بذلك بسهولة بينما يفشل البعض الآخر, الجدير بالذكر أن الأطفال يمكنهم جلوس القرفصاء بسهولة و بشكل طبيعي بعكس الكبار الذين لم يعتادوا على الجلوس بتلك الطريقة .

إذا لم تكن قادراً على الجلوس بهذه الطريقة إليك بعض النصائح لمساعدتك على جلوس القرفصاء
  1.  تمسك بشيء ما خلال محاولتك جلوس القرفصاء إذا لم تكن قادراً على تحقيق التوازن بنفسك
  2. قم بتمارين لزيادة مرونة عضلات الساقين و الفخذين
  3. قم بزيادة الزاوية بين ركبتيك حتى تتمكن من وضع قدميك كاملتين على الأرض و ليس فقط مقدمة قدمك
  4. اجعلها عادتك اليومية, يمكنك تحديد وقت يومياً للقيام بذلك و يمكنك القيام بأعمال خلال القيام بهذه الجلسة
  5.  استخدم مراحيض القرفصاء إن توفرت كبديل للمراحيض الحديثة للحفاظ على القولون و الوقاية من مشاكل البواسير

و الآن هل أنت قادر على جلوس القرفصاء بشكل صحيح ؟ و هل يمكنك جلوس القرفصاء أمام الناس دون أن تخشى من الإنتقادات الإجتماعية ؟

مصادر
http://theshawnstevensonmodel.com/resting-squat
http://www.appliedmma.com/nutrition/sitting-chair-bad-health
https://quartzy.qz.com/1121077/to-solve-problems-caused-by-sitting-learn-to-squat

مقالات مرتبطة