صورة المقال

الرجفان الأذيني : الأسباب - الأعراض - العلاج



الغرفتان العلويتان للقلب أو الأذينين عادة ما يخفقان بتنسيق و انتظام مع الغرفتان  السفليتان المسميتان بالبطينين . في حالة الرجفان الأذيني فإن الغرفتان العلويتان تفشلان في الخفقان بشكل منتظم حيث يتسارع الخفقان فيهما عن المعدل التقليدي  والنتيجة هي عدم انتظام ضربات القلب التي يمكن أن تسبب أعراض مثل ضيق في التنفس وخفقان، و ضعف القلب.  في بعض الحالات يمكن أن يؤدي ذلك إلى حدوث جلطات دموية في الغرف العلوية للقلب، التي يمكن أن تسبب سكتات دماغية.

أعراض الرجفان الأذيني

تختلف الأعراض بحسب حدة الحالة فتتراوح بين حالات لأشخاص لا يشكون أي اعراض و يتم اكتشافها بالصدفة خلال الفحوص مرورا بالحالات التي قد يشكو فيها المريض من شعور بعدم انتظام النبض و زيادة ضربات القلب أو الخفقان وانتهاء بالحالات المتقدمة التي قد يصاب فيها المريض بفشل القلب الاحتقاني أو بالوذمة الرئوية أو بالغشي .

والرجفان الأذيني الذي يستمر وقتا طويلا يمكن أن يؤذي عمل القلب، أن يسبب حدوث فشل احتقاني في عمل القلب، وأن يسبب، بشكل أساسي، تكوّن خثرات (جلطات) دموية في داخل الأذين الراجف لذا فإن احتمال حصول السكتات الدماغية لدى المرضى المصابين بالرجفان الأذيني يزيد بـ 5 - 10 مرات لذا فإن المرضى من كبار السن الذين يتجاوزون 65 عاماً يحتاجون للعلاج الدائم بمضادات التخثر

الطرق التقليدية لعلاج الرجفان الأذيني

  1. العلاج بمضادات التجلط للمصابين بالرجفان الأذيني للحماية من خطر الجلطات
  2. العلاج بأدوية تساعد على انتظام معدل ضربات القلب
  3. تقويم نَظم القلب بالصدمة الكهربائية تحت التخدير: في حالة النوبات المستمرة من الرجفان الأذيني والتي لا تزول على الرغم من المعالجة بالأدوية تساعد هذه الطرية في تقويم نظم القلب في أكثر من 90% من الحالات ويعتبر التقويم بهذه الطريقة إجراء آمنا وناجعا لوقف الرجفان الأذيني، لكن غالبا ما تتم إضافة أدوية لمنع حدوث اضطرابات في نظم القلب، ولمنع حدوث الرجفان مجددا.  
  4. تدخلات جراحية أخرى :  مثل عمل قساطر أو استئصال بعض الأوردة المسببة للمشكلة أو تقويم و تغيير شكل الأذينين لمنع حدوث الرجفان فيهما أو زرع اجهزة لتنظيم ضربات القلب

العلاجات الطبيعية للرجفان الأذيني

علاجات الرجفان الأذيني يمكن أن تختلف بناء على الأعراض التي يعاني منها المريض . في حين أنه من المهم اتباع نصائح الطبيب قد تختار أيضا استكمال العلاج الطبي مع  بعض العلاجات الطبيعية التكميلية .

وعلى الرغم من العلاجات الطبيعية في كثير من الأحيان لم تدرس على نطاق واسع، فهناك العديد من العلاجات والأنشطة التي قد تساعد على الحد من أعراض وآثار الرجفان الأذيني . وقد تشمل بعض هذه العلاجات ما يلي:

الإبر الصينية Acupuncture

الوخز بالإبر  الصينية قد يساعد الذين يعانون من الرجفان الأذيني على السيطرة على معدل ضربات القلب، وفقا لدراسة نشرت في مجلة الطب البديل والتكميلي المبني على الدليل .

اليوجا Yoga

اليوجا هي ممارسة التنفس العميق، والتأمل، و تموضع الجسم. وقد تبين أن ممارسة اليوغا العادية لمدة 1 ساعة، 3 أيام في الأسبوع تساهم في الحد من نوبات الرجفان الأذيني وفقا لدراسة واحدة.

في حين أن الطريقة الدقيقة التي تقلل من الرجفان الأذيني غير محددة ، يقترح الباحثون أن اليوغا يمكن أن تقلل من الإجهاد والالتهاب الذي يدمر القلب وكذلك تقلل من معدل ضربات القلب في حالة الراحة .

أعشاب و مستحضرات

عشبة ون شين كيلي الصينية Wenxin Keli  واحدة من الأعشاب الطبيعية التي يعتقد أنها تساهم في الحد من الرجفان الأذيني وأعراضه من خلال

عشبة ون شين كيلي الصينية تقلل التغيرات التي قد تطرأ على القلب نتيجة الرجفان الأذيني و تحسن و تضبط إيقاع خفقان القلب حيث لها فوائد مماثلة للـ سوتالول ضمن حاصرات بيتا  والذي يسهم في الحفاظ على معدل ضربات القلب العادي كما تقلل الأعراض المرتبطة بالرجفان الأذيني مثل ضيق الصدر، والخفقان، وصعوبة في النوم ومع ذلك، لاحظ الباحثون أنه لا توجد دراسات أو توصيات محددة بشأن الجرعة .

عادات على المصاب بالرجفان الأذيني تجنبها

من المهم تغيير بعض العادات التي قد تساهم في زيادة مشكلة الرجفان الأذيني مثل :-
  1. شرب الكحول : يزيد شرب الكحول من المشكلة بمقدار مره و نصف 
  2. شرب أكثر من أربع أكواب قهوة يومياً أو ما يعادلها من الكافيين (حوالي 400 ملليغرام)
  3. أدوية السعال والبرد التي تحتوي على المنشطات، مثل ديكترومورفان أوشراب السعال المحتوي على البروميثازين كوديين 
  4. تناول أكثر من أربع حصص من الأسماك الداكنة في الأسبوع. ووفقا لإحدى الدراسات، تناول أكثر من 4 حصص من الأسماك الداكنة، مثل سمك السلمون و أبو سيف و البلوفيش و الماكريل والسردين يمكن أن تزيد من خطر الرجفان الأذيني .
  5. بعض الناس أكثر حساسية للأدوية والمواد المضافة للأغذية من غيرهم . إذا كان الشخص يلاحظ أن تناول طعام أو شراب معين يزيد من نسبة حدوث عدم انتظام ضربات القلب، ينبغي أن يتحدث إلى الطبيب.

التعايش مع الرجفان الأذيني

كثير من الناس المصابين بالرجفان الأذيني لديهم حالة تسمى توقف التنفس أثناء النوم. الشكل الأكثر شيوعا هو انسداد توقف التنفس أثناء النوم، والذي يسبب التوقف عن التنفس لفترات قصيرة خلال النوم . لذا قد يكمن العلاج في علاج توقف التنفس أثناء النوم الذي بدوره  يضعف القلب لأن القلب لابد أن يبدأ العمل بجدية أكبر لتعويض الأكسجين الضائع .الأشخاص المعرضون أكثر لهذا هم الذين يخبرهم الآخرون أنهم يعانون من الشخير اثناء النوم و الذين ينامون لفترات طويلة أثناء النهار .

من الضروري ايضاً ممارسة التمارين الرياضية و تناول غذاء صحي و متوازن خصوصاً من الخضروات و الفواكه و الحبوب الكاملة

مصادر
https://goo.gl/5emCG9
https://goo.gl/Hxekw7

هناك تعليق واحد :

  1. السلام عليكم ارجو من صاحب الموقع تزويدي بالمواقع التي تقدم معلومات اغرب 10 مثل هكدا لاني يوجد لدي قناة ثقافية واحتاج الى مواضيع حصرية ومميزة وشكرا
    بانتضار الرد

    ردحذف

تابعنا على فيسبوك