صورة المقال

علماء ينجحون في علاج سرطان الثدي بأدوية متاحة خلال 11 يوم فقط !

علماء ينجحون في علاج سرطان الثدي بأدوية متاحة خلال 11 يوم فقط !... اقرأ المزيد من التفاصيل عن هذا الموضوع في هذه المقالة ...
سرطان الثدي هو الأكثر شيوعاً بين النساء في العالم حيث يمثل ما نسبته 16% من جميع أنواع السرطانات التي تصيب تلك الفئة و هو منتشر في دول العالم المتقدم و العالم النامي على حد سواء وفقاً لتقارير منظمة الصحة العالمية .

يسبب سرطان الثدي الكثير من المعاناه للمصابات به , إلا أنه على ما يبدو قد تتحسن الأمور وفقاً لبحث جديد قام به علماء بريطانيون حيث أعلنوا تمكنهم من علاج سرطان الثدي في 11يوم فقط بإستخدام ادوية تجارية متاحة لعلاج السرطان و هذه ميزه كبيره حيث ان اعتماد عقارات جديدة يتطلب سنوات من التجارب لكن الوضع اليوم مختلف فالأدوية التي ذكرها العلماء هي أدوية متاحة فعلياً .



صرح فريق الأطباء البريطاني بمؤتمر سرطان الثدي الأوروبي بأمستردام بابتكارهم لتقنية علاجية جديدة تستهدف القضاء على سرطان الثدي، وقد أعلن فريق العلماء أن النتائج جاءت مبشرة وهو ما يعطي أمل للعديد من السيدات اللاتي يعانين من سرطان الثدي والعلاج الكيميائي وآثاره الجانبية المتعددة.

وقد صرح فريق العلماء أن استجابة السرطان للعلاج الجديد لم يروها من قبل الأمر الذي سينقذ حياة آلاف السيدات اللاتي تصاب بسرطان الثدي سنوياً. خاصةً من النوع HER2 الإيجابي السريع الإنتشار.

وتضمنت الدراسة إعطاء مجموعة من السيدات في 23 مشفى ببريطانيا واللاتي تم تشخيصهن حديثاً بسرطان الثدي من النوع سريع الإنتشار وأشارت النتائج أن 87 % منهن قد استجبن للعلاج وأن الخلايا السرطانية قد توقفت عن النمو والإنتشار. وما أثار الدهشة أن 11 % السيدات اللاتي تلقين العلاج اختفى لديهن الورم تماماً بينما تقلص حجم الورم في 17 % منهن.

والجدير بالذكر أن العلاج الجديد يدمج بين عقارين من أدوية السرطان الموجودة وهما تايكرب Tykerb و هيرسبيتين Herceptin، واستهدفت الدراسة التي أجراها فريق من الباحثون تحت قيادة جامعة مانشيستر و معهد أبحاث السرطان بلندن في البداية تقليص حجم السرطان قبل إجراء الجراحة وعندما حاول الجراحون إزالة الأورام والتي وصل حجمها إلى 3 سم قبل إعطاء العلاج وجدوا أن الأورام قد اختفت تماماً لدي بعض النساء، وأشار قائد الدراسة الباحث نايجل باندرد وهو جراح للأورام السرطانية بجامعة مانشيستر قائلاً:

" إن اختفاء ورم سرطاني في 11 يوم فقط هو أمر فريد ونتيجة مذهلة وغير مسبوقة من قبل".

وقد أشار فريق الباحثون في المؤتمر أن عقار هيرسيبتين Herceptin كان يُستخدم من قبل إلى جانب العلاج الكيميائي لعلاج السيدات المصابات بسرطان الثدي من النوع HER2 بعد الإجراء الجراحي لمنع تكرر الإصابة بالمرض مرة أخرى.

أما عقار Tykerb والمعروف أيضاً ب Lapatinib كان يُستخدم مع السيدات المصابات بسرطان الثدي المتقدم والذي يصيب أجزاء أخرى من الجسم بجانب الثدي.

وبإعطاء العقارين معاً وخاصةً في حالات التشخيص المبكر وجد العلماء أنه بالإمكان القضاء على المرض تماماً.

ولعل أهم ما يميز هذه التقنية العلاجية عن غيرها هو سرعة استجابة السرطان خلال 11 يوم فقط منذ بدء استخدام العقارين وهو ما يُعد طفرة غير مسبوقة في أبحاث سرطان الثدي.

مصدر
https://goo.gl/msccoZ


هل لديك تعليق أو سؤال - اضغط هنا لإضافة تعليقك

تابعنا على فيسبوك