10 بدائل طبيعية للمضادات الحيوية
صورة المقال

10 بدائل طبيعية للمضادات الحيوية



وفرت الطبيعة كما خلقها الله الآلاف من الأدوية الطبيعية والمضادات الحيوية الطبيعية على مدى آلاف السنين. معظم الناس لا يدركون هذا، ولكن تقريبا معظم الأدوية الصيدلانية جاءت أصلاً من نباتات الأرض. بعد أن أثبتت فعاليتها في علاج مختلف الامراض، ثم تم خلق صناعة الأدوية بحيث يمكن تسجيل العلاجات كبراءات اختراع و هو مالا يتوفر في النباتات الطبيعية. وبهذه الطريقة يتم الإبقاء على الحقوق الحصرية لكسب عائدات من براءات الاختراع هذه خلال فترة محددة من الزمن.

القصة هي أن كل الأدوية نشأت تحت الشمس من الأعشاب أو التوابل أو أوراق الأشجار أو الجذامير أو الثمر أو الأزهار. لحسن الحظ، فإن بعض هذه الأعشاب نفسها تعمل كمضادات حيوية طبيعية وفعالة للغاية. خصوصا عندما يتم إعدادها بشكل صحيح، هذه الأدوية القوية يمكن أن تنتج الآثار المرجوة من دون الكثير من الآثار الجانبية السلبية المرتبطة بالمضادات الحيوية الصيدلانية.

المضادات الحيوية الصيدلانية رفيعة المستوى لديها بالتأكيد مكانها في مجتمع اليوم. ولكن انتشار العديد من السلالات المقاومة للمضادات الحيوية من البكتيريا (وكذلك غيرها من الأمراض) أعاد التفكير في العودة للمصادر الطبيعية . هناك جانب سلبي لكثير من المضادات الحيوية في أنها يمكن أن تترك بقايا داخل الجسم البشري والتي تتطلب في بعض الأحيان عملية مدروسة لإزالة هذه السموم.

  مضادات حيوية طبيعية 

هناك العديد من الأمراض التي لا تستجيب للمضادات الحيوية الطبيعية. على الرغم من أن المفتاح هو أن تعرف ما هي المضادات الحيوية الأفضل للتعامل مع هذه الامراض، وكذلك أي نوع من أنواع التركيبات هي الأكثر فعالية.

1- الثوم ملك المضادات الحيوية الطبيعية

يحتوي الثوم النيء عند طحنه أو مضغه على مركب أليسين الذي يشبه في خواصه البنسلين . الثوم مضاد للإلتهابات و الفيروسات و الطفيليات بل أيضاً مضاد للبكتريا و يحتوي على مضادات الأكسدة التي تحمي من السرطان .

على مدى قرون استخدم الثوم في العلاج الداخلي و الخارجي للأمراض المتوسطة إلى الخطيرة . كل شيء من الإلتهاب و حتى البرد و العدوى الخطيرة يمكن تقليلها و الوقاية منها بإستخدام الثوم .

2- صمغ شجرة المر لمشاكل الجهاز التنفسي

المر و هي مادة صمغية تستخرج من جذوع أشجار المر , و المر مطهر، مضاد حيوي ومضاد للفيروسات. ويمكن أن يؤخذ داخليا، كما يستخدم غغرغرة أو يستخدم كغسول للجروح. يوصى بالمر كعلاج لرائحة الفم الكريهة والتهاب الشعب الهوائية، وتقرحات الفم والتهاب الحلق. وهو يساعد على الشفاء من الأمراض  ويساعد على زيادة عدد خلايا الدم البيضاء. على الرغم من أنه يحذر من عدم استخدام المر لأكثر من أسبوعين حتى لا يؤثر على الكلى.


3- زيت المردقوش علاج مدهش للجهاز الهضمي

أثبتت زيوت المردقوش، والزعتر، والريحان و الخزامي أيضا أن لها خصائص قوية مضادة للميكروبات.
زيت المردقوش فعال بشكل خاص في معالجة الالتهابات في الجهاز الهضمي، ويعتبر بمثابة مضاد حيوي قوي واسع الطيف . لأنه قوي جدا، فإنه ينبغي أن تؤخذ على أساس أن ذلك يمكن أن يؤدي إلى أزمة الشفاء (زيادة في حدة الأعراض يتبعها الشفاء ) بسبب الموت السريع للبكتريا .


4- عسل المانوكا يحارب البكتريا المقاومة للمضادات الحيوية

العسل واحد من أفضل المضادات الحيوية الطبيعية، مضادات الميكروبات، المضادة للالتهابات، والمطهرات المعروفة للإنسان و التي استخدمت منذآلاف السنين. وقد استخدم عسل النحل الطبيعي لآلاف السنين لتسريع عملية شفاء الجلد وكذلك الأغشية المخاطية في الجهاز الهضمي. 

هناك انزيمات وجدت في العسل تطلق بيروكسيد الهيدروجين. هذه العملية تساعد على مكافحة العدوى في الجسم و تمنع نمو البكتيريا و تلطف الجهاز الهضمي، والعسل يزيل السموم من الدم ويساعد الكبد على العمل بشكل أكثر كفاءة.

وللحصول علي دفعة كبيرة لجهاز المناعة يمكن الجمع بين العسل والقرفة لتعزيز خلايا الدم البيضاء! العسل الخام العضوي هو الخيار الأفضل لأن معظم طرق البسترة تزيل التأثيرات المضادة للأكسدة.

عسل المانوكا النيوزلاندي على وجه الخصوص يبدو أن له صفات مضادة للجراثيم قوية جدا , حيث وجدت التجارب السريرية أن عسل المانوكا فعال ضد أكثر من 250 سلالة من البكتيريا، بما في ذلك:

• بكتريا ميرسا ( المكورات العنقودية الذهبية المقاومة للميثيسيلين)
• بكتريا MSSA (المكورات العنقودية الذهبية الحساسة للميثيسيلين)
• بكتريا VRE (معوية مقاومة للفانكومايسين )
• هيليكوباكتر بيلوري (والتي يمكن أن تسبب قرحة المعدة) 

وتجدر الإشارة إلى أن العسل لا ينبغي أبدا أن يطبخ أو يسخن لأن ذلك يمكن أن يخلق السموم. 

5- مستخرج أوراق الزيتون مضاد حيوي و فيروسي و فطري !

'في القرن الماضي في وقت مبكر، تم عزل مادة أوليبرين oleuropein من أوراق الزيتون كما كان يعتقد هذه المادة مهمتها إعطاء شجرة الزيتون مقاومته للمرض. عرف الباحثون من هولندا بعد ذلك أن حامض إلينوليك elenolic، وهو مكون من oleuropein يعتبر بمثابة  مضاد حيوي واسع المجال مما يعوق وبقوة ليس فقط نمو البكتيريا فحسب، ولكن أيضا الفيروسات والفطريات ! .

6- الجريب فروت لعلاج البكتريا و الفطريات و مطهر غذائي

مستخلص بذور الجريب فروت هو مضاد للميكروبات ذو شعبية كبيرة أيضاً . يستخدم لعلاج النمو الزائد لفطريات الكانديدا بالإضافة للعديد من أنواع العدوى البكتيرية . البعض يستخدمه كطريقة نظيفة و فعالة لتطهير المنتجات الغذائية.

نشرت مجلة للطب البديل والتكميلي دراسة أظهرت أن مستخلص بذور الجريب فروت فعالة ضد أكثر من 800 شكل من أشكال الفيروسات والبكتيريا، وأكثر من مائة سلالة من الفطريات، والعديد من الطفيليات.

تحتوي بذور الجريب فروت على نسبة عالية من العديد من المواد المضادة للاكسدة، كما يعزز مستخلص بذور الجريب فروت قلوية الجسم بشكل طبيعي، ويساعد في عملية الهضم من خلال تنمية بكتريا الأمعاء النافعة.

7- عشبة إشنسا تحفز جهاز المناعة

عشبة إشنسا (و تعرف أيضاً بإسم إخناسيا أو إكناسيا ) هي واحدة من أكثر الأعشاب الطبية فعالية و شعبية في الولايات المتحدة و ألمانيا . 

و تستخدم عشبة إشنسا لنزلات البرد، الإنفلونزا وغيرها من الالتهابات البكتيرية. وقد تم استخدامها من قبل العشابين لتنقية الدم وعلاج عدد من الأمراض. ووفقا لكلية كلايتون للصحة الطبيعية، عشبة إشنسا تحفز جهاز المناعة، وتزيد من عدد خلايا الدم البيضاء. وينبغي ألأ تؤخذ إلا عند المرض حتى لا يعتاد الجسم أثرها,.

8- عشبة خاتم الذهب ( غولدنسال ) لعلاج الإلتهابات

عشبة غولدنسال أو خاتم الذهب هي عشبة كثيرا ما توجد في تركيبات المضادات الحيوية العشبية. لديها خصائص مضادة للجراثيم ومضادة للفطريات. وكثيرا ما تستخدم عشبة غلودنسال من قبل العشابين لعلاج التهابات الجيوب الأنفية، والإلتهابات المهبلية والتهابات الأذن والتهاب الحلق. ويمكن أن تؤخذ داخليا وتستخدم غرغرة أو غسول للمهبل.  مع ذلك، أنه لا ينبغي أن يؤخذ أثناء الحمل، حيث أنه قد يحفز تقلصات الرحم. كما أنه يقلل من مستويات السكر في الدم .

استخدم نبات الإشنسا و نبات خاتم الذهب في أمريكا الشمالية خلال فترة طويلة من الزمن كتركيبة علاجية للقضاء على البرد و الإنفلونزا و إلتهاب الحلق و غيرها من أمراض الجهاز التنفسي العلوي و ذلك من خلال إعدادهم الشاي الخاص مع عسل النحل للحصول على واحد من أفضل الأغذية العلاجية .

9- زيت جوز الهند البكر مضاد الفطريات و البكتريا

زيت جوز الهند البكر يحتوي بشكل طبيعي على خصائص مضادة للفطريات ومضادة للميكروبات و الكثيرمن المواد المضادة للاكسدة التي لا يمكن العثور علىها في أي مكان آخر في الطبيعة. 

يمكن استخدام زيت جوز الهند البكر لتقوية جهاز المناعة، وتوازن الغدة الدرقية والكوليسترول ومستويات السكر في الدم، وحتى تحسين وظيفة الدماغ و هو آمن للإستخدام داخلياً و خارجياً .

10- الخمائر الطبيعية (البروبيوتيك) و تنمية البكتريا النافعة

البروبيوتيك  أو الخمائر الطبيعية تساعد على تعزيز والحفاظ على بكتريا الأمعاء الطبيعية (البكتيريا الجيدة) الموجودة في الجهاز الهضمي. حيث أثبت بحث علمي بأن القناة الهضمية المتوازنة هي واحد من مفاتيح العافية الشاملة والوقاية من السرطان. هذه البكتيريا الجيدة أمر حاسم جدا لصحتك . 

يوصي الأطباء الآن بالبروبيوتيك للمرضى الذين يتناولون المضادات الحيوية 

الأطعمة المخمرة غنية بالمواد المضادة للاكسدة والكائنات الحية الدقيقة التي تفيد جسمك أفضل بكثير من المكملات الغذائية. 

مخلل الملفوف غير المبستر، و خل التفاح والخل العادي والمخللات واللبن الرائب و الزبادي ، وسائل ممتازة لتحسين التوازن في الأمعاء.

11- الفضة الغروية مضاد حيوي للإستخدام الموضعي فقط

الفضة الغروية و هي عبارة عن جزيئات الفضة الموجودة في مادة سائلة  و تعد الفضة الغروية واحدة من العلاجات الطبيعية الأكثر إثارة للجدل، وقد استخدمت الفضة الغروية لقرون كمضاد حيوي و خصوصاً خلال القرن ال19 من قبل الأطباء للعدوى البكتيرية. 

في العصر الحالي لا ينصح استخدام الفضة الغروية كعلاج داخلي لما لها من آثار جانبية حيث حذرت منه هيئة الغذاء و الدواء الأمريكية FDA

الدكتور جيمس بالش خبير التغذية أوصى بها لمجموعة متنوعة من الاستخدامات الموضعية، بما في ذلك القوباء الحلقية والالتهابات الفطرية الأخرى للجلد والأظافر، والجروح، ورائحة الفم الكريهة، وتقرحات الفم وآلام الأسنان. الفضة الغروية تمنع نمو البكتيريا، فضلا عن الفيروسات.

قوة التوابل

 الكركم - مسحوق الكاري - الزنجبيل - القرفة - الهيل - الزعتر - الريحان - زيت الخزامى (اللافندر) -  إكليل الجبل -  الفلفل الحار - القرنفل - اليانسون - بذور الخردل - الشمر ليست سوى عدد قليل من الأعشاب الطبيعية يجب عليك أن تهتم بإضافتها إلى نظامك الغذائي اليومي و التي تحتوي على زيوت طبيعية يمكنها أن تساعدك و تساهم في سرعة الشفاء

في النهاية يجب عليك دائماً استشارة مقدم الرعاية الصحية حول الطريقة المثلى للعلاج .

هل لديك تعليق أو سؤال - اضغط هنا لإضافة تعليقك