صورة المقال
Textual description of firstImageUrl

بإستخدام طبق ستالايت : مضخة ماء بخارية تعمل بحرارة الشمس !


بالصدفة البحتة عثرت على أحد الفيديوهات التي تقدم نظام ري يعتمد على مضخة تعمل بالطاقة الشمسية الحرارية بعد تجميعها بطبق يشبه كثيراً أطباق الستالايت و يعتمد هذا النظام على تجميع الحرارة الشمسية في بؤرة طبق الستالايت و التي بدورها تحول الماء إلى بخار يستخدم لتشغيل محرك لرفع الماء .


بالمزيد من التحري عن تفاصيل هذا النظام وجدت أن هذا النظام تم إنتاجه منذ سنوات بواسطة منظمة هولندية تسمى Practica Foundation و قد تم تطبيقه في إثيوبيا و الهند في إطار عمل تلك المنظمة 

مضخة دوار الشمس البخارية Sunflower Steam Pump هو نظام تم تصميمه ليستخدمه المزارعون الصغار و بتكلفة صغيرة لري حقولهم بشكل مستديم و بدون الحاجة إلى استخدام وقود . المجمع الشمسي الذي يشبه أطباق الستالايت يقوم بتجميع حرارة الشمس و تركيزها على غلاية صغيرة موضوعة في بؤرة الطبق . الماء الموجود في الغلاية يتحول إلى بخار ماء و الذي بدوره يقوم بتشغيل محرك بخاري يعمل كمضخة للماء يمكنه شفط الماء من عمق 7-20 متر.

قدرة النظام في يوم بلا غيوم تعادل ضخ 16 متر مكعب من الماء في اليوم عند رفع الماء لمسافة 4 أمتار بينما تكون 4 أمتار مكعبة يومياً حينما يكون العمق 20 متر . و هذا يعني أن السعة التي يستطيع هذا النظام ريها تتراوح بين 800 متر إلى 3000 متر .

فيديو تفصيلي لشرح آلية عمل المضخة من خلال صفحة المنظمة على يوتيوب


و يتكلف هذا النظام عند إنتاجه على نطاق تجاري من 200-300 يورو وفقاً للمنظمة , و قد توقف إنتاج هذا النظام في عام 2014 بسبب انخفاض تكلفة الخلايا الشمسية PV كما يقول القائمون على المنظمة . و بزيارة سريعة للشركة الممولة التي تنتج النظام المعتمد على الخلايا الشمسية الفولتية وجدت أن سعر النظام حوالي 650 دولار لذا اعتقد أن الأسباب احتكارية وليست لخفض الكلفة مع الأسف !


شخصياً أفضل النظام المعتمد على الطاقة الحرارية بسبب وفرة الطاقة الحرارية في منطقتنا بالإضافة إلى بساطة النظام بحيث يمكن إنتاجه محلياً بعكس الخلايا الفوتوفولتية و التي يحتاج إنتاجها مراحل معقدة و قد يتعذر استيرادها أحياناً في بعض الدول التي تعاني من مشاكل سياسية مثل سوريا. أو بسبب ارتفاع اسعارها بسبب المشاكل الإقتصادية كما في مصر .

للمزيد من المعلومات عن المشروع يمكنكم زيارة صفحة المنظمة 


ليست هناك تعليقات :

أضف تعليقك ( جميع التعليقات يتم مراجعتها قبل نشرها )

X

مرحباً

لا تفقدنا تابع صفحتنا علىفيسبوك !

مجلة رؤى على تويتر