صورة المقال
Textual description of firstImageUrl

6 بدائل لقراءة الكتب لمن يعاني من ضيق الوقت



على الرغم من أن الكثيرين لا يزالون يفضلون القراءة التقليدية للكتب الورقية لما فيها من متعة خاصة إلا أننا و في هذا العصر المتسارع صرنا لا نجد وقتاً كافياً للقراءة و الإطلاع وزيادة ثقافتنا من خلال الكتب . لا تدع هذا يوقفك فالتعلم و التثقيف الذاتي هي وسيلة مهمة لإكتساب المعارف و مجاراة هذا التسارع الكبير في عجلة الحياة , و لحل هذه المشكلة لا تزال هناك العديد من الحلول المطروحة أهمها :

1- قراءة خلاصات الكتب:

 خلاصات الكتب و التي يقدمها بعض القراء الذين قد يرغبون في نشر الفائدة مما يقرأون قد توفر عليك الكثير من الوقت و تدفع عنك الملل الناتج عن القراءة الطويلة  للأسف أغلق بعض المواقع المتخصصة في هذا المجال بابه مثل موقع الخلاصة.كوم alkhulasah.com .

 يعيب هذه الطريقة أنك لا تحصل على محتوى الكتاب بقدر ما تحصل على رأي القاريء حول أهم العناصر التي قرأها في الكتاب و بالطبع قد يغفل عن بعض النقاط الهامة لاسيما إذا ما كان الإختصار مخلاً أو لمواضيع علمية قد يزيدها الإختصار تعقيداً . أضف إلى ذلك أنك ستفتقد أسلوب الكاتب الأصلي إذا كنت من محبي الأساليب الأدبية.

2- الإستماع إلى الكتب : 

بدأت هذه الطريقة في الإنتشار مؤخراً و إن كانت قد بدأت من خلال خلاصات كانت تقدمها بعض برامج الراديو أو يقدمها متخصصين لفاقدي البصر . اليوم تنتشر قنوات البودكاست كما تنتشرعدة تطبيقات على الإنترنت و الهواتف الجوالة لتقديم الكتاب المسموع و يمكنك الإستماع إليها إذا كنت تقود سيارتك أو منشغل بأمور أخرى لكن تذكر أن لن تحصل على الفائدة كاملة إذا كنت تقوم بأمور أخرى غير الإستماع فعقلك لن يستطيع التركيز في أكثر من همة في الوقت ذاته بالكفاءة ذاتها

3- الوسائط المتعددة :

 لست بحاجة دائماً لأن تقرأ بل يمكنك استغلال كافة حواسك لتفهم الفكرة بشكل أفضل فهناك حيث يمكنك مشاهدة محتوى رائع في صورة فيديو بدلاً من قراءة الكتب سواء أكان فيلم تسجيلي مثل تلك التي تقدمها قناة هارون يحيي أو ناشيونال جيوغرافيك أو مشاهد تمثيلية أو شرح مبسط أو حكاية ظريفة مثل تلك التي تقدمها قناة أخضر على اليوتيوب و المتخصصة في تحويل خلاصات الكتب إلى حكايات ظريفة . كن مرناً فالأمر لا يتعلق بالقراءة فقط بل بمدى استيعابك للمعلومة و تأثيرها فيك.

4- شاهد فيديوهات TED :


 تقدم مؤسسة TED ما تطلق عليه "أفكار تستحق الإنتشار" على أيدي نخبة من المتخصصين و الملهمين حول العالم من علماء و كتاب و تقنيين و مديري شركات و أساتذة جامعيين و رياضيين , يمكن لفيديو واحد في هذا الموقع أن يغير نظرتك للعالم أو يغير حياتك و منظارك للأمور , و فيديوهات TED يتم ترجمتها بإستمرار من قبل متطوعين حول العالم و هناك قدر لا بأس به منها يتم ترجمته للعربية .

لا يفوتنا بالطبع أن نتحدث عن مشروع TED-Ed و هو مشروع لمشروع TED و يهتم بالفيديوهات التعليمية و شرح الموضوعات العلمية و التقنية بأسلوب شيق

5- حمل كتب PDF على هاتفك الجوال

هناك عشرات الكتب التي يمكنك تحميلها مجاناً في صورة ملفات PDF و هي أحد الصيغ المشهورة للكتب و الوثائق و تحتاج لبرنامج قاريء PDF مثل برنامج أدوبي الشهير Acrobat Reader

 قم بتحميل مجموعة من الكتب على هاتفك الجوال و اقرأها في أوقات فراغك مثل الإنتظار في عيادة الطبيب أو المواصلات العامة و إليك بعض المواقع التي يمكنك تحميل العديد من الكتب منها
http://www.kutubpdf.org/
http://www.maktbah.com/
http://www.bib-alex.com/
https://goo.gl/HjJwvi
https://goo.gl/vZzAnh


6- حمل أحد تطبيقات المكتبات الإلكترونية على هاتفك الجوال

إذا كنت لا تفضل القراءة من خلال ملفات PDF هناك أيضاً بعض التطبيقات المتخصصة و التي يمكنها أن تقدم لك الكتب بصورة أكثر تنظيماً بعضها يحتاج للإتصال بالإنترنت و من أشهرها تطبيق مكتبة ياقوت الذي استخدمه شخصياً و الذي يمكنك من تحميل الكتب و تصفحها حتى في غياب الإنترنت و يمكنك من تظليل الصفحات و معرفة أين توقفت بالإضافة للعديد من الميزات الأخرى


هناك تعليق واحد :

  1. مقال جميل يعلمنا طرق التصرف و كيفية القراءة و التحميل و هذا جيد لأننا ابتعدنا عن القراءة و أصبح الكتاب غريبا عنا .. شكرا لكم

    ردحذف

X

مرحباً

لا تفقدنا تابع صفحتنا علىفيسبوك !

مجلة رؤى على تويتر