صورة المقال
Textual description of firstImageUrl

تطبيق آيفون لزيادة أو منع فرص الحمل بحسب رغبتك !!


تستطيع أي امرأة زيادة أو خفض فرص الإنجاب بناءاً على قدرتها على فهم دورة التبويض لديها . فمن خلال تتبع عادتها الشهرية يمكنها معرفة متى بالتحديد تزداد فرصة الإنجاب إذا كانت ترغب في الإنجاب و متى تصبح تلك الفرصة ضعيفة لتستفيد من  إستغلال ذلك في منح حدوث حمل لاسيما إذا لم تكن تحبذ تناول وسائل منع الحمل التقليدية و تفضل استخدام طرق طبيعية لضمان عدم حدوث حمل .

يحتاج هذا الأمر لمعرفة و خبرة لا تتوفر في معظم الأحيان و هذا ما دعا مجموعة من المطورين لتطوير تطبيق Dot ™ و هو تطبيق للهواتف الجوالة يمكنه تتبع مستويات الخصوبة و عرضها مع اصدار تنبيهات بذلك .

يستطيع تطبيق Dot ™ أن يصبح المستشار الطبي الخاص للنساء و بصرف النظر عن المعرفة التي يملكنها يستطيع هذا البرنامج و بطريقة علمية و دقة كبيره ( وفقاً للمطورين ) أن يتنبأ بدقة بمواعيد الدورات الشهرية و بالأوقات التي تصبح فيها الخصوبة في ذروتها أو تلك التي تنخفض فيها الخصوبة للحد الأدنى .

مميزات التطبيق

  1. متعدد الإستخدامات : يمكنك إختيار هدفك من استخدام التطبيق سواء أكان تتبع الحمل أم منع الحمل أم توقع و تحديد و متابعة أوقات الدورة الشهرية .
  2. يمكن للتطبيق توقع فرص الحمل عن كل يوم فقط بإستخدام تاريخ بداية الدورة الشهرية.
  3. متابعة فرص الحمل من خلال نافذة تتغير ألوانها بتغير فرص حدوث الحمل .
  4. يمكن للتطبيق توقع مواعيد الدورات الشهرية لـ 6 شهور قادمة.
  5. يحتفظ تطبيق Dot بتاريخ لمواعيد الدورات الشهرية التي مررت بها لإطلاع طبيبتك عليها إذا لزم الأمر.

كيف يعمل التطبيق


في البداية يطلب منك التطبيق إدخال موعد بدء الدورة الشهرية
و عندها يصبح التطبيق قادراً على إخبارك بمواعيد الدورة الشهرية للأشهر الستة القادمة
 إذا كنت تخططين لمنع الحمل فسيخبرك التطبيق بالأوقات المثالية لذلك


 أما إذا كنت تخططين للحمل فسيخبرك أيضاً بالأوقات المثالية للحصول على حمل 
يوجد نسختان من التطبيق نسخة مجانية و أخرى مدفوعة غير أن الفارق ليس كبيراً بين النسختين و النسخة المجانية تقدم ما هو مطلوب منها تماماً . يمكنك تحميل تطبيق Dot من متجر هواتف آيفون من خلال الرابط التالي :-
Dot - A Period & Fertility Tracker


ليست هناك تعليقات :

أضف تعليقك ( جميع التعليقات يتم مراجعتها قبل نشرها )

X

مرحباً

لا تفقدنا تابع صفحتنا علىفيسبوك !

مجلة رؤى على تويتر