صورة المقال
Textual description of firstImageUrl

هذا اﻹختبار البسيط يخبرك كم ستعيش !


صحيح أن اﻷعمار بيد الله سبحانه و تعالى و لكن هناك مؤشرات لعمر اﻹنسان اﻹفتراضي يمكن أن تتخذ مقياساً مثل نمط الحياة و الذي يحدده العديد من العوامل منها الحالة البدنية و نظام التغذية و الحالة النفسية و غيرها من العوامل التي نملك كبشر التحكم فيها نوعاً ما .

انها مسألة أننا كثيرا ما نفكر مليا، خصوصا مع تقدمنا ​​في العمر: كم سنة سنعيش ؟ بفضل الطبيب البرازيلي كلاوديو جيل اروجو، هناك الآن اختبار بسيط يمكنك تنفيذه في المنزل، في بضع ثوان يساعدك هذا اﻹختبار على التنبؤ بعدد السنوات التي بقيت لك في الحياة.

وضع اروجو هذا الاختبار بعد أن لاحظ أن العديد من مرضاه، وخصوصا الأكبر سنا و الذين غالبا ما يجدون صعوبة في القيام بحركات بسيطة مثل التوازن والقوة، مثل التقاط شيء من الأرض أو القيام من كرسي.

 و بما أن مشاكل التوازن تؤدي  لزيادة خطر حوادث السقوط الخطيرة  (ويمكن أيضا أن تضر بصحة القلب والأوعية الدموية) تساءل إذا ما كان المرونة والتوازن والقوة لدى المريض يمكن أن تستخدم كمقياس لمتوسط ​​العمر المتوقع.

كانت فكرته أن المرضى قد يصبحون أكثر حماسا للحصول على الشكل الأفضل لو كانت لديهم وسيلة أكثر واقعية لتصور لهم حالتهم الصحية .

إذا طلب من المريض ببساطة للحصول على حالة بدنية أفضل فليس من المرجح أن يغير سلوكه . ولكن إذا قيل له 'إذا كنت لا تنوي أن تحصل على جسم أفضل فقد تموت خلال خمس سنوات'  فإن هذا سيكون تنبيه جيد.

بالطبع، هناك حاجة  أيضا أن يكون الاختباربسيطاً. إذا كان مطلوبا معدات أو أجهزة قياس مكلفة فإن الإختبار ربما لن تكون في متناول كثير من الناس. لذلك وضع اروجو وزملاؤه اختبار الجلوس و النهوض ، أو SRT. و الذي لا يتطلب أي معدات على الإطلاق، ويمكن القيام به في ثوان.

إختبار الجلوس و النهوض

يمكنك أو بمكن لأي شخص القيام بهذا اﻹختبار البسيط اﻵن , قف في منتصف الغرفة بعيداً عن الحائط ثم قم بالجلوس مع جعل ساقيك متقاطعتين و دون استخدام ذراعيك أو يديك .و بمجرد أن تستريح قم بالقيام مجدداً بنفس الطريقة بدون استخدام مساعدة من ذراعيك .

اﻹختبار مكون من 10 نقاط خمسة للجلوس و خمسة للنهوض و في كل مرة تستخدم ركبة أو ذراع للمساعدة في الحصول على التوازن تفقد نقطة و نصف نقطة لفقدان التوازن .



يبدو وكأنه اختبار بدائي جدا للتوازن، ولكن وجد اروجو أنه يمكن التنبؤ بمتوسط ​​العمر المتوقع بدقة مثيرة للقلق . 

كان اختبار أروجو على أكثر من 2000 من مرضاه الذين تتراوح أعمارهم بين 51-80، ووجد أن الناس الذين سجلوا أقل من 8 نقاط في الاختبار كانوا مرتين مرجح أن يموتوا في غضون السنوات الست المقبلة.

أما أولئك الذين سجلوا ثلاث نقاط أو أقل كانوا خمس مرات أكثر عرضة للموت خلال تلك الفترة الزمنية نفسها. عموما، كل نقطة حصل عليها شخص ما في اختبار شكلت انخفاضا نسبته 21 في المائة في معدل الوفيات.

وقد أجريت دراسة اروجو فقط على المرضى كبار السن من 50، وبالتالي فإن النتائج لا تعني الشيء نفسه بالنسبة للأفراد الأصغر سناً إذا ما قاموا بهذا الاختبار. ولكن بغض النظر عن عمرك، يوفر اﻹختبار مقياسا مفيدا لصحتك العامة. إذا كنت أصغر سنا من 50 و لديك مشكلة مع الاختبار، فإنه ينبغي عليك أن تتنبه . والخبر السار هو أنك إن  كنت أصغر سنا، فإن لديك المزيد من الوقت للوصول الى لياقة أفضل.

مصادر
http://discovermagazine.com/2013/nov/05-sit-down#.UmWwgiRQ2Kx
photos by : Roen Kelly/Discover


ليست هناك تعليقات :

أضف تعليقك ( جميع التعليقات يتم مراجعتها قبل نشرها )

X

مرحباً

لا تفقدنا تابع صفحتنا علىفيسبوك !

مجلة رؤى على تويتر