صورة المقال
Textual description of firstImageUrl

أسباب النحافة و علاجها : مشكلة نقص الوزن و طرق علاجها


هل النحافة أو انخفاض الوزن مشكلة حقاً

ينظر لأصحاب الوزن المنخفض أو من يعانون من النحافة غالبا على أنهم يتمتعون بأجسام صحية و مع ذلك فإن نقص الوزن يمكن أن يكون مصدر قلق إذا كان نتيجة لسوء التغذية أو إذا كنت حاملا أو لديك مخاوف صحية أخرى. لذا، إذا كنت تعاني من نقص الوزن، يجب مراجعة الطبيب أو أخصائي التغذية لإجراء تقييم بحيث يمكنك التخطيط لكيفية تلبية هدفك الوزن .
من المهم أن نفهم أن التوازن هو مفتاح في الحفاظ على صحة الجسم.
الدهون لديها سمعة سيئة كونها تتسبب في زيادة الوزن والسمنة. ومع ذلك، ليست كل الدهون سيئة. في الواقع، فتحرير وتخزين الطاقة (السعرات الحرارية ) والدهون هي مجرد واحدة من العديد من الوظائف الحيوية التي يقوم بها الطعام و التي يستخدمها الجسم فبالإضافة إلى تحرير الطاقة يستخدم الجسم المغذيات في عمليات كالشفاء والنمو البدني و العقلي و الحياة الجنسية .

الطاقة المخزنة في الدهون تساعدك على الحصول على الطاقة اللازمة للحركة و ممارسة التمارين الرياضية كما أنها تلعب دورا رئيسيا في نمو الدماغ، ومنع الإلتهابات (التورم) وجلطات الدم , تدعم الدهون أيضاً صحة الشعر والجلد و تمنع ظهور التجاعيد.

كيف يمكنك أن تعرف ما إذا كنت تعاني من النحافة المرضية أم لا؟

باستخدام أداة لحساب مؤشر كتلة جسمك (BMI) يمكن أن تساعد في تحديد ما إذا كنت تعاني من نقص الوزن. طبيب عائلتك يمكن أن يساعد أيضا في تحديد ما إذا كان الوزن المنخفض سببه طولك أو ما تأكله أو مستوى نشاطك .

ما هي المشاكل التي يمكن أن تكون سبب في النحافة؟

الأشخاص الذين يعانون من نقص الوزن عادة لا يحصلون على ما يكفي من السعرات الحرارية لتغذية أجسامهم. في كثير من الأحيان، يعانون أيضا من سوء التغذية، لأن أجسادهم لا تأخذ في ما يكفي من الفيتامينات والمعادن من الطعام. إذا كنت تعاني من نقص الوزن الزائد، قد تكون في خطر من المشاكل الصحية التالية:

مشاكل النمو

هذا ينطبق بشكل خاص لدى الأطفال والمراهقين، الذين تحتاجون إلى الكثير من المواد المغذية للنمو والبقاء في صحة جيدة

هشاشة العظام.

نقص في فيتامين D والكالسيوم جنبا إلى جنب مع انخفاض وزن الجسم يمكن أن يؤدي إلى ضعف العظام وهشاشة العظام.

ضعف الجهاز المناعي.

عندما لا تتناول ما يكفي من المواد الغذائية، فجسمك لا يمكنه تخزين الطاقة، و بالتالي يجد جسمك صعوبة في محاربة المرض .

الأنيميا.

 يمكن أن يكون سبب هذه الحالة نقص الحديد، نقص حمض الفوليك وفيتامين B12 نقص، مما يؤدى إلى الدوخة، والتعب والصداع.

مشاكل الخصوبة.

في النساء، يمكن أن يؤدي انخفاض وزن الجسم إلى عدم انتظام الدورة الشهرية، أو يمنع حدوثها و يسبب العقم

خسارة الشعر.

انخفاض وزن الجسم يمكن أن يسبب ترقق الشعر وتساقطه بسهولة. كما يمكن أن يسبب مشاكل جفاف الشعر و الجلد و رقته والأسنان غيرالصحية.


ما هي اسباب نقص وزن الجسم ( النحافة ) ؟

انخفاض وزن الجسم أو النحافة يمكن أن ينبع من مجموعة متنوعة من الأسباب. في حين أن بعض الناس يعانون من نقص الوزن وغير ذلك أصحاء بدنيا، والبعض الآخر يعانون من مشاكل صحية اساسية ينبغي أن تعالج. إليك مجموعة من الأسباب المحتملة لنقص الوزن:

الوراثة

. إذا كنت تعني من النحافة منذ المدرسة الثانوية، كان هذا الأمر شائع في عائلتك، فمن المحتمل أنك كنت قد ولدت بمعدل الأيض أعلى من المعتاد. قد يعني أيضا أن لك شهية قليلة بشكل طبيعي.

النشاط البدني العالي.

 إذا كنت رياضيا،فأنت تعلم بأن التدريبات المتكررة يمكن أن تؤثر على وزن الجسم على الأرجح. ومع ذلك، فممارسة النشاط البدني العالي أيضا تتدفق أثناء العمل النشط أو الشخصية حيوية. إذا كنت تتحرك على قدميك معظم الوقت، فقد تحرق مزيد من السعرات الحرارية أكثر من الناس الذين هم أقل نشاطاً

المرض.

المرض يمكن أن يؤثر على شهيتك فضلا عن قدرة الجسم على استخدام وتخزين المواد الغذائية. إذا كنت قد فقدت مؤخرا الكثير من الوزن دون محاولة، قد يكون علامة على المرض، مثل مشاكل الغدة الدرقية، ومرض السكري، وأمراض الجهاز الهضمي أو حتى السرطان. تأكد من التحدث مع طبيبك حول فقدان الوزن المفاجئ

الأدوية

يمكن لبعض الأدوية ووصفات طبية معينة أن تسبب الغثيان وفقدان الوزن. بعض العلاجات مثل العلاج الكيميائي، يمكن أن تقلل من الشهية و تؤدي إلى فقدان الوزن من تفاقم المرض.

المشاكل النفسية.

 حالتنا النفسية تؤثر على كل جزء من حياتنا. ويمكن لعوامل مثل الإجهاد والاكتئاب تعطيل عادات الأكل الصحية. المخاوف الشديدة من تشوه شكل الجسم يمكن أن تؤدي أيضا إلى اضطرابات الأكل. إذا كنت تعاني من مشاكل عاطفية حادة، تأكد من التحدث مع طبيب العائلة. انه أو انها يمكن أن تساعدك على الحصول على الرعاية والمساعدة والمشورة التي قد تحتاجها.

هل من الممكن أن نكسب وزناً بطريقة صحية

قد تبدو محاولة اكتساب الوزن مثل فرصة للتساهل ! . مجرد تناول بعض البطاطس المقلية و الوجبات السريعة المليئة بالدهون و سوف تحصل على النتيجة ! للأسف، هذا غير صحيح تماما كما يتطلب فقدان الوزن الصحي اتباع نهج متوازن فزيادة الوزن الصحية تعني اكثر من مجرد إضافة الوجبات السريعة إلى وجبات الطعام اليومية.



في حين تناول الوجبات السريعة قد يؤدي إلى زيادة الوزن، فلن يعالج ذلك اوجه النقص الغذائية المصاحبة لنقصان الوزن. وعلاوة على ذلك، حتى لو كانت الدهون والسكر والملح المشترك في الوجبات السريعة لا تظهر وزناً زائداً ، فإنها لا تزال تضر الجسم.

نصائح لزيادة الوزن

اذا كنت تسعى لزيادة و زنك إليك مجموعة من النصائح المفيدة

اضف سعرات حرارية صحية

دون تغيير جذري في النظام الغذائي الخاص بك، يمكنك زيادة السعرات الحرارية الخاصة بك مع كل وجبة وذلك بإضافة الجوز أو المكسرات و الجبن أو الأطباق الجانبية الصحية. جرب اللوز وبذور عباد الشمس والفواكه أو الخبز الأسمر.

اضف اضافات إلى الأطباق الخاصة بك لمزيد من السعرات الحرارية كما أنها ستحسن شهيتك - مثل الجبن الذائب و البيض المخفوق، والحليب المجفف الخالي من الدهون و الحساء بأنواعه.

تناول أطعمة مغذية بكثافة

بدلا من تناول الكثير من السعرات الحرارية الفارغة والوجبات السريعة، ركز على تناول الأطعمة التي هي غنية بالمواد المغذية. اهتم بتناول اللحوم الغنية بالبروتين، والتي يمكن أن تساعدك على بناء العضلات. أيضا، اختر الكربوهيدرات ذات القيمة الغذائية العالية، مثل الأرز البني والحبوب الكاملة الأخرى. هذا يساعد على ضمان أن يستقبل جسمك  أكبر قدر ممكن من الطعام المغذي في أقصر وقت ممكن، حتى لو كنت تواجه شهية منخفضة.

تناول الأغذية الخفيفة و السناكس بين الوجبات

استمتع بالوجبات الخفيفة التي تحتوي على الكثير من البروتين والكربوهيدرات الصحية. تناول العصائر و المشروبات المغذية ، والمقرمشات و المسليات مع الحمص أو زبدة الفول السوداني. تتمتع أيضا بالوجبات الخفيفة التي تحتوي على 'الدهون الجيدة'، والتي تعتبر مهمة لصحة القلب. ومن الأمثلة المكسرات والأفوكادو.


كل قضمه ستفيدك تناول المكسرات كمسليات ، تناول زبدة الفول السوداني، والجبن، والفواكه المجففة والافوكادو. تناول وجبة خفيفة قبل النوم، مثل زبدة الفول السوداني و الشطائر، أو شطيرة مع الأفوكادو، تناول شرائح الخضار، واللحوم الخالية من الدهون أو الجبن.

تناول وجبات صغيرة.

 إذا كنت تعاني من ضعف الشهية بسبب مسائل طبية أو عاطفية، تناول كميات كبيرة من الطعام قد لا يبدو جذاباً . يمكنك النظر في تناول وجبات صغيرة على مدار اليوم لزيادة السعرات الحرارية.

تناول عدد وجبات أكثر عندما تعاني من نقص الوزن الزائد قد تشعر بالشبع بشكل أسرع لذا تناول 5-6 وجبات صغيرة خلال اليوم بدلا من اثنين أو ثلاث وجبات كبيرة.

تناول العصائر 

تستطيع أن تتناول أضعاف ما تتناوله من فاكهة في المعتاد إذا تناولتها في صورة عصائر

لا تتناول الصودا الدايت والقهوة وغيرها من المشروبات التي بها عدد قليل من السعرات الحرارية والقيمة الغذائية. بدلا من ذلك، اشرب العصائر أو الأغذية المخلوطة بالحليب والعصير الطازج أو المجمد، قم برش مطحون بذور الكتان , في بعض الحالات، واستبدال الوجبات بالسوائل قد يوصى به.


لاحظ تأثير شرب السوائل على شهيتك. يجد بعض الناس أن شرب السوائل قبل وجبات الطعام يضعف الشهية. في هذه الحالة، قد يكون من الأفضل أن احتساء المشروبات ذات السعرات الحرارية العالية جنبا إلى جنب مع وجبة أو وجبة خفيفة. وبالنسبة لآخرين، يمكن الشرب  بعد تناول وجبة بـ 30 دقيقة.

مارس رياضات القوة أكثر من الرشاقة

بينما الكثير من التمارين الرياضية تسهم في حرق السعرات الحرارية مثل تمارين الأيروبكس و التي تعمل في نهاية المطاف ضد هدفك بزيادة الوزن فتمارين مثل مثل رفع الأثقال أو اليوغا يمكن أن تساعدك على زيادة الوزن عن طريق بناء العضلات. الرياضة أيضاً تساهم في تحفيز شهيتك .

استشر طبيبك

قبل البدء في برنامج لزيادة الوزن بشكل كبير، تأكد من استشارة طبيب العائلة. نقص الوزن قد يشير إلى مشكلة صحية كامنة، والتي لن يتم تصحيحها عن طريق تغيير النظام الغذائي. الطبيب أيضا سيكون قادر على مساعدتك على إحراز تقدم و ال تأكد من أن خياراتك هي خيارات صحية و ليس العكس !

مصادر
http://www.mayoclinic.org/healthy-lifestyle/nutrition-and-healthy-eating/expert-answers/underweight/faq-20058429
http://familydoctor.org/familydoctor/en/prevention-wellness/food-nutrition/healthy-food-choices/healthy-ways-to-gain-weight-if-youre-underweight.html



ليست هناك تعليقات :

أضف تعليقك ( جميع التعليقات يتم مراجعتها قبل نشرها )

X

مرحباً

لا تفقدنا تابع صفحتنا علىفيسبوك !

مجلة رؤى على تويتر