صورة المقال
Textual description of firstImageUrl

ماذا نتعلم من تجربة المارشميلو ؟


في تجربة أجريت في عام 1970 بجامعة ستانفورد , أعطي لمجموعة أطفال عمرهم من 4 سنوات إلى 6 سنوات كل على حده قطعة من حلوى الخطمى (المارشميلو) حيث وضعت أمامهم في طبق على الطاولة و بين خيروا خيارين :
  • الخيار الأول : أن يتناولوا قطعة الحلوى الآن
  • الخيار الثاني : أن ينتظروا 15 دقيقة دون أن يتناولوها و سيحصلون على قطعة أخرى .
كانت العينة مكونة من أكثر من 600 طفل الخبر الجيد أن أغلب الأطفال اختاروا الإنتظار ليحصلوا على القطعة التالية وقلة منهم فقط أكلوا قطعة المارشيملو بمجرد مغادرة المراقب

 ثلث الأطفال الذين أختاروا الإنتظار تمكنوا من الإنتظار حتى النهاية و حصلو على القطعة الثانية و هذا يعني أن أغلبهم لم يستطع السيطرة على نفسه و تناول قطعة الحلوى الخاصة به قبل الوقت المحدد .

لم تنتهي التجربة بعد ,فقد تم تتبع أفراد التجربة لسنوات طويلة و بعد سنوات وجد أن الأطفال الذين تناولوا قطعة المارشميلو قبل الوقت المحدد وقعوا في مشاكل أكثر في المستقبل حينما كبروا مثل إدمان المخدرات أو الكحول بينما كانت المجموعة التي نجحت في التماسك للنهاية هي المجموعة الأكثر نجاحاً في حياتهم .

لقد أثبتت التجربة أن القادرين على السيطرة على أنفسهم و التضحية بالمنافع الحالية من أجل منافع أخرى مستقبلية أكبر هم الأكثر نجاحاُ في إدارة شئون حياتهم و الحصول على قطعة من مارشميلو أكبر من غيرهم ربما هو درس لنتعلمه جميعاً.

أما بصرف النظر عن هذا و ذاك فالطريقة التي تفاعل بها الأطفال في الفيديو التالي مع قطعة الحلوى ظريفة و مضحكة للغاية

 اتمنى لكم مشاهدة ممتعة .




ليست هناك تعليقات :

أضف تعليقك ( جميع التعليقات يتم مراجعتها قبل نشرها )

X

مرحباً

لا تفقدنا تابع صفحتنا علىفيسبوك !

مجلة رؤى على تويتر