صورة المقال
Textual description of firstImageUrl

بوينج تخترع طائرة درون قادرة على الغوص تحت الماء



طائرة قادرة على الغوص ، هذا هو الإختراع الجديد الذي قدمته شركة بوينج كبراءة اختراع لمكتب براءات الإختراع بالولايات المتحدة الأمريكية ، الطائرة المقدمة هي من النوع درون أو ما يعرف بالطائرة بدون طيار. تستطيع الطائرة الجديدة آداء مهام في الجو كما تستطيع آداء المهام تحت الماء أو فوق سطح الماء .

 تحمل الطائرة الصغيرة على طائرة أخرى لتبدأ رحلتها في الطيران ، ثم يصبح بإمكان الطائرة بعدها الغوص إلى أسفل مخترقة سطح الماء حيث تفقد الطائرة أجزاء من ذيلها و جناحيها كما تفعل الصواريخ متعددة المراحل لتتخفف من الأجزاء غير الضرورية، و يمكن للطائرة بعدها التحرك تحت الماء لآداء مهمتها ثم الصعود لسطح الماء مرة أخرى و التواصل مع مركز قيادتها لتحديد مكانها

تدعي الشركة أن الطائرة قادرة على إعادة الطيران من الماء لكن لا يزال هذا الجزء غامضاً حول الكيفية التي يمكن للطائرة بها فعل ذلك دون ذيل أو جناحين ، الغرض من هذا النوع من الطائرات القدرة على قطع مسافة أطول و بشكل أسرع حيث أن سرعة الإنتقال في الهواء تقل كثيراً عنها في الماء و كذلك لتجنب العوائق التي قد تواجهها مثل الألغام البحرية أو اختصار الطريق أو تجنب مضادات الطيران من خلال الغطس


ليست هناك تعليقات :

أضف تعليقك ( جميع التعليقات يتم مراجعتها قبل نشرها )

X

مرحباً

لا تفقدنا تابع صفحتنا علىفيسبوك !

مجلة رؤى على تويتر