صورة المقال
Textual description of firstImageUrl

فيروس الهربس البسيط : قرحة صغيرة قد تعني الخطر على حياة طفلك !


"يصبح الهربس خطيراً فقط عندما لا نعي خطورته"
أحد الأمور الشائعة عند كثير من الناس هي ظهور حبوب أو بثور صفراء مملوءة بسائل ( تشبه الخراريج أو الدمامل ) تتحول إلى قرح في مناطق مختلفة من الجسم العرض المميز غالباً يظهر أعلى الفم و يخطيء الكثيرين في التعرف على السبب الحقيقي لتلك البثور.

 فهناك اعتقادات شائعة بكونها فطريات أو حمو بسبب ارتفاع الحرارة أو مجرد ضعف في الجهاز المناعي لكن الحقيقة أنها إصابة فيروسية يتسبب فيها فيروس يسمى الهربس و الذي يختبيء في خلايا الجهاز العصبي و يظل مع الإنسان مدى الحياة

يطلق الناس على الهربس عدة أسماء مثل الهربس البسيط - القوباء البسيط - العقبولة البسيطة - الحلأ البسيط - قرحة البرد و غيرها من الأسماء التي توهمك بأنها مجرد إصابة جلدية مؤقتة لا عرض لإصابة فيروسية معدية و هنا تكمن المشكلة .

الهربس عدوى منتشرة و معتادة يتعايش معها ملايين البشر لكن الجهل بطبيعته و طرق إنتشاره و أخطارة خصوصاً على ذوي المناعة الضعيفة قد يتسبب في ضرر كبير و خصوصاً للأطفال

يقسم الهربس البسيط إلى نوعان:

فيروس الهربس البسيط من النوع 1 (hsv-1) وفيروس الهربس البسيط من النوع 2 (hsv-2).

غالبية حالات الهربس الشفوي تنجم عن hsv-1 وأغلبيه حالات هربس الاعضاء التناسليه تنجم عن hsv-2؛ ومع ذلك، فالنوع - 1 أو النوع - 2 يمكن ان يتسببان بحدوث الإصابة في اي منطقة سواء الاعضاء التناسليه أو الشفوية.

وتعتبر فيروسات الحلأ البسيط من الفيروسات الموجهة للأعصاب والتي تدخل الجسم وتختبئ في خلايا الجهاز العصبي، مما يضمن لها استمراريتها في الجسم البشري، يرتبط فيروس الحلأ البسيط 1 بتفشي آفة الهربس في الوجه بجوار الفم و تعرف بقرحة الزكام، بينما يرتبط فيروس الحلأ البسيط 2 بقرحات الجهاز التناسلي.

و سواء ظهرت أعراض ام لم تظهر فالفيروس ينوي البقاء في الجسم ولتجنب الجهاز المناعي، يتراجع الفيروس على طول المسارات العصبية، باحثا عن ملاذ امن في نهاية الخط العصبي أو ما يسمى بالعقده. في حالات الهربس التناسلي، سيتراجع الفيروس هاربا إلى العقده الواقعة عند قاعدة العمود الفقري. وفي حالة الهربس الشفوى فالفيروسات ستجد طريقها إلى عقدة العصب الثلاثي التوائم في الجزء العلوي من العمود الفقري. وفي هذه العقد، سيبقى الفيروس خاملا لفترة غير محددة من الوقت مما يعطيه الحماية المطلوبة ضد جهاز المناعة.

أعراض الهربس البسيط

الحلأ البسيط و يسمى أيضاً الهربس البسيط أو القوباء هو إصابة فيروسية متكررة بسيطة (في العادة) تصيب الجلد، ومعظم الإصابات تمر بدون أن يتم ملاحظتها أوتشخيصها. يقسم الهربس البسيط إلى :
  •  هربس فموي يظهر في صورة تقرحات حول الفم أو في الوجه
  • هربس تناسلي حيث تصاب الاعضاء التناسليه بالتقرحات، أو الارداف أو منطقة الشرج.
بعض الأفراد لا يظهرون اي اعراض للإصابة، بينما أغلبية الأفراد يظهر لديهم قروح بالقرب من المنطقة التي دخل منها الفيروس إلى الجسم. تتحول هذه التقرحات إلى بثور، وتصبح حاكة ومؤلمة، ثم تلتئم لاحقا. هذا الفيروس يمكن ان يكون خطيرا عند حديثي الولادة أو في الأفراد ذوي جهاز المناعة الضعيف.

تتميز عدوى فيروس الحلأ البسيط بظهور نفطات مائية على الجلد والأغشية المخاطية للفم والشفتين والأعضاء التناسلية الخارجية ، تتماثل تلك البثور للشفاء إلا أن الفيروس يبقى مختبئاً في خلايا الجهاز العصبي ويسبب تفشيات متكررة في أماكن قريبة من مكان العدوى الرئيسية، حيث تنتقل الفيروسات من جسم الخلية العصبية عبر محور الخلية إلى الجلد مسببة تكرار حدوث الآفة كل فترة من الزمن و التي تتراوح ما بين عدة أسابيع و عدة سنوات .

طرق انتقال عدوى الهربس

إن مرض الهربس البسيط شديد العدوى عندما يكون الفيروس نشطاً في الجسم حيث تظهر البثور في المنطقة المصابة على الجلد،  يتكاثر الهربس بسرعة ويتم طرحه من قبل حامل الفيروس فينتقل الفيروس بالملامسة مع المناطق المصابة على سطح الجلد

الإصابة بالهربس التناسلي

يعد الهربس التناسلي من الامراض التي تنتقل بالاتصال الجنسي. يمكن الإصابة به حتى عند ممارسة الجنس الفموي. يمكن للفيروس ان ينتشر ويعدي حتى عند عدم وجود القروح. كما يمكن ان تصيب الامهات اطفالهن أثناء الولادة.

اي شخص نشط جنسيا يمكن أن يصاب بالهربس التناسلي. ويمكن أن ينقله لاحقا إلى شريكه بعد الزواج. والهربس ينتقل مباشرة من خلال اتصال الجلد مع الجلد. ويحدث هذا عندما يتم تماس بين جلد مصاب مع مع جلد به شقوق بسيطة أو اغشيه وأنسجة مخاطيه، كما هو الحال في الفم والأعضاء التناسلية.

وفي المقابل فالتلامس ضمن منطقة جلد سليم ضمن أعضاء الجسم الأخرى لن يؤدي إلى إصابة كون الجلد في باقي المناطق سميك جدا ليستطيع هذا الفيروس اختراقه. إذا قام شخص مصاب بالهربس التناسلي بعملية جنسية مع شخص سليم فاحتمال انتقال الهربس التناسلي له وارد جدا. ونفس الأمر ينطبق على من أصيب بالهربس الشفوي وقام بأداء جنس فموي لشخص سليم، فقد يؤدي ذلك أيضا إلى إصابة الشريك السليم بالهربس ولكن من النوع التناسلي. والعكس صحيح حيث يمكن لشخص مصاب بهربس تناسلي أن ينقل العدوى على شكل هربس شفوي عند عملية الجنس الفموي.

الهربس التناسلي يمكن ان تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي سواء عند ظهور الأعراض، وأحيان عند عدم وجود أعراض. فهنالك عدة أيام على مدار العام  يتواجد الفيروس خلالها على سطح الجلد بدون ظهور أعراض على الجلد. ويمكن أن ينتقل الهربس عن طريق الاتصال الجنسي خلال هذه الفترة.

لا توجد حالات إصابات موثقه عن إصابات بالهربس التناسليه بسبب مقاعد المرحاض، وأحواض الاستحمام، أو استعمال المناشف. فالهربس فيروس هش جدا ولا يعيش طويلا على اسطح الأغراض الخارجية كالمناشف والأدوات.

علاج الهربس


  •  لا يوجد حالياً علاج شافٍ يقضي على فيروس الحلأ البسيط لكن العلاجات الموجودة حالياً تحد من تكاثر وطرح الفيروس من المصاب كما تعمل على تخفيف حدة الأعراض المصاحبة للإصابة.
  • قد يصف الأطباء أحياناً مضاد للفيروسات مثل أسيكلوفير حيث يعتقد في قدرته على التقليل من حدة الأعراض فقط .

الهربس و الحمل 


  • إذا كنت مصابة بهربس الأعضاء التناسلية أو ظهرت عليك الأعراض لأول مرة قبل الحمل فعلى الأرجح لن يتأثر جنينك لأن جسمك يكون وقتها قد أنتج أجساماً مضادة للفيروس و التي بدورها ستنتقل لجنينك و تحميه من فيروس الهربس.
  • في حالة الإصابة بهربس الأعضاء التناسلية للمرة الأولى في المراحل الأولى من الحمل فربما يؤدي إلتقاط الفيروس في تلك المرحلة للإجهاض التلقائي في بعض الحالات و مع ذلك هو أمر نادر الحدوث ومن المحتمل جداً أن يكون طفلك بخير
  • في حالات الإصابة بهربس الأعضاء التناسلية للمرة الأولى في المراحل الأخيرة من الحمل ففي بعض الحالات قد يصاب الجنين بمضاعفات خطيرة , هذه مسألة تدعو للقلق، مع إلتقاط العدوى خلال الأسابيع الستة الأخيرة من الحمل. لن يكون أمام جسمك متسع من الوقت لإنتاج أجسام مضادة لهذا الفيروس. بالتالي فإن طفلك لن يتلقى جرعة الأجسام المضادة منك قبل أن يولد. إذا كنت ستلدين ولادة طبيعية (عن طريق المهبل) فمن المحتمل أن يصاب بالعدوى عبر الاحتكاك بإحدى البثور المفتوحة. 
غالباً ما يكون التفشي الأول للعدوى أكثر حدة من التفشيات اللاحقة نظراً لعدم وجود أجسام مضادة وقت التفشي الأول، يحمل التفشي الأول خطر حدوث التهاب السحايا العقيم في حوالي 1% من المصابين.

الهربس و الأطفال 

في حالة إلتقاط طفلك عدوى "هربس حديثي الولادة". وهو نوع نادر من الهربس وتتفاوت نسبة خطره. على سبيل المثال، يشفى معظم الأطفال جيداً إذا كانت عدوى الهربس على بشرتهم، وفي عيونهم أو أفواههم. وتعتبر هذه الأنواع من الإصابة قابلة للعلاج.

مع ذلك، هناك أنواع إصابة أكثر خطورة تؤذي الجهاز العصبي المركزي لدى طفلك أو غيره من الأعضاء. مع أن نتائج العلاجات تكون جيدة، فقد لا تزول بعض الأضرار التي تصيب العصب. في أحيان قليلة جداً، يكون هربس حديثي الولادة شديداً بما يكفي ليضع حياة الطفل في خطر.

هربس حديثي الولادة نادر، ويحدث غالباً لدى الحوامل اللاتي لم يعرفن أنهن مصابات بالعدوى عندما يضعن المولود . وهو أمر غير عادي تماماً. ففي معظم الحالات، تعرف النساء الحوامل أنهن مصابات بهربس الأعضاء التناسلية ويمكنهن الحصول على كل الدعم الذي يحتجنه لحماية أطفالهن مثل الولادة القيصرية.
ربما يقبل شخص مصاب بقرحة الهربس الطفل أو ربما كان يحمل الهربس في لعابه دون قرحة مرئية فتنتقل العدوى للصغير أو يلتقط الصغير العدوى خلال الولادة . كذلك إذا لامس الصغير قروح غير مغطاه على الصدر أو وجود  قروح بالحلمة أثناء الرضاعة 

قد يبقى الفيروس كامناً و قد يسبب التعب، والتوتر، والحمّى، ونزلات البرد، وحروق الشمس ظهوره وانتشاره. يعتبر معظم الأطفال محميين من قروح البرد لمدة ستة أشهر على الأقل بسبب الأجسام المضادة التي تلقوها من والدتهم إذا كانت تحمل الفيروس. ولكن إذا أصيب طفلك حديث الولادة بقرحة البرد، فاتصلي بطبيبتك على الفور لأن جهازه المناعي ما زال ينمو ويتطور، ويشكل أي نوع من فيروس الهربس خطراً على الأطفال الصغار جداً.

في المرة الأولى التي يصاب فيها الطفل بقرحة البرد، تتورم لثته ويتقرح فمه حتى أنه قد يسيل لعابه. بعد بضعة أيام، سترين مجموعة من البثور الصغيرة على شفتيه أو بالقرب منها والتي تتحول إلى قرحة مؤلمة، ويحتمل أن تكون مصحوبة بحمّى وانتفاخ أو تورم في الغدد اللمفاوية في رقبته. في غضون أيام قليلة، تتقشر القرحة وتختفي تدريجياً. يستمر انتشار القرحة بين خمسة إلى عشرة أيام، وخلال هذه الفترة قد يشعر طفلك بالمرض والألم. قد لا يشعر برغبة في الأكل أو الشرب بسبب الألم في فمه، لذا ستحتاجين إلى التأكد من أنه لم يصب بالجفاف. 

إذا عانى طفلك من انتشار قرحة البرد مرة أخرى، فستكون أولى أعراض الإصابة ظهور البثور، وليس تورم أو ألم الفم. كما قد يصاب طفلك بقرحة البرد داخل فمه، وعلى لثته، وباطن وجنتيه، وسقف فمه، ولسانه.

لحماية طفلك من إصابة أجزاء أخرى من جسمه أو نقل الفيروس إلى شخص آخر، اغسلي يديه بانتظام، واستخدمي مغاسل ومناشف منفصلة عن بقية أفراد الأسرة، وحاولي منعه من لمس قروحه.

حاولي منع طفلك من لمس عينيه عندما تظهر لديه قروح البرد. يمكن أن يسبب ذلك هربس العين، وهو التهاب خطير في العين. إذا كان طفلك يعاني من التهاب مؤلم في جفنه، أو طرف عينه، أو على حافة أنفه، فاستشيري طبيبتك على الفور. ربما يحتاج طفلك إلى أدوية مضادة للفيروسات لتجنب إضرار قرنية العين.

كيف يختبيء الهربس في الجسم

أهم ما يميزعائلة الهربس عن غيره من أنواع الفيروسات الأخرى هو قدرتها الفائقة على الإختباء فالهربس البسيط وغيرها من فيروسات الهربس لها القدرة على إنشاء مستعمرة صغيرة ولكنها مستديمة من الجزيئات الفيروسية داخل الجسم. هذه المستعمرة في العادة خامله تماما، نائمة، ولكنها تبقى موجودة في الجسم مدى الحياة بعد الإصابة.

في اللحظة التي تصل بها الفيروسات إلى داخل الجسم تبدأ بصنع نسخ عن نفسها بغرض الانتشار داخل الجسم. هذه العملية قد تنتج أعراض بسيطة غير ملحوظة وقد تؤدي إلى حالات مرضية صعبة، وكرد على تكاثر الفيروسات فإن الجهاز المناعي يحشد طاقته لهجوم ولجم انتشار الفيروس.

 يمكن للفيروس الكمون في الجسم لفترات طويلة دون ظهور أي أعراض لكن لسوء الحظ يمكن لأحداث بيولوجية مختلفة ان تتسبب في تنشيطه مما يجعله يتحرك ويسافر مع الأعصاب من العقد العصبية في العمق الأمن ليعود إلى الجلد. حيث يمكن للفايروس ان يسبب العلامات والاعراض مرة أخرى وأن يصيب شخصا أخر بالعدوى، مع ملاحظة أنها قد لا تتسبب بأي أعراض أو تتسبب بإعراض خفيفة رغم نشاطها وقدرتها على العدوى في تلك الحالة.

خلاصة :

  • الهربس من أكثر الأمراض الفيروسية إنتشاراً و يبقى الهربس مع الإنسان مدى الحياة
  • الهربس نوعان فموي ويظهر في صورة بثور حول الفم و تناسلي و يظهر على أو داخل الأعضاء التناسلية
  • إذا أصبتي أو زوجك بالفيروس لأول مره قبل أو أثناء الحمل أخبري طبيبك لإتخاذ الإحتياطات اللازمة
  • الهربس عند الإصابة الأولى قد يضر الأجنة بأضرار بالغة كما أن له تأثيرات شديدة على الأطفال الصغار و حديثي الولادة
  • تقبيل الأطفال من مصابين بالفيروس عند نشاطه في الجلد أو اللعاب لديهم قد ينقل المرض للصغير و يعرضه للخطرإذا لم يكن لديه مناعة ضد الفيروس من أمه.

مصادر : 1 ,2 , 3

هناك تعليق واحد :

X

مرحباً

لا تفقدنا تابع صفحتنا علىفيسبوك !

مجلة رؤى على تويتر