صورة المقال
Textual description of firstImageUrl

مارك بويل : حكاية الرجل الذي قرر أن يحيا بلا مال

مارك بويل : حكاية الرجل الذي قرر أن يحيا بلا مال

مارك بويل هو شاب أيرلندي الجنسية , ناشط و كاتب مؤسس لمجتمع الإقتصاد الحر كما يكتب لصحيفة الجارديان البريطانية و قد نشر كتابه الأول "رجل بلا مال" في عام 2010 و قد استطاع مارك بويل أن يحيا منذ خمسة أعوام كاملة بلا مال و دون أن ينفق سنتاً واحداً حيث اعتمد علي الطبيعة و المهارات التي اكتسبها ليقوم بهذه التجربة  و يعيش مارك حالياً قرب باث في جنوب غرب إنجلترا .

كانت نقطة التحول التي غيرت فكر مارك في هذا الإتجاه هو فيلم شاهده عن حياة المهاتما غاندي الذي كان يصنع طعامه و ملابسه ليحارب الإحتلال البريطاني لبلاده اقتصادياً , رأي مارك أن المال يقطع أوصال العلاقات الإجتماعية فقرر تأسيس مجتمع الإقتصاد الحر و الذي يقوم أفراده بتبادل الأشياء و المهارات فيما بينهم بدلاً من المال لتعزيز التواصل الإجتماعي .

حاول مارك بويل في البداية القيام برحلة من بريطانيا إلي مسقط رأس المهاتما غاندي في الهند لكن محاولته لم تنجح حينما وصل إلي فرنسا حيث لم يستطع التواصل مع الفرنسيون بشكل جيد بسبب مشكلة اللغة و أضطر للعودة بعد شهر واحد بعد أن أوشك علي الهلاك جوعاً .

و هنا غير مارك بويل خططه و قرر أن يجرب أن يحيا بلا مال علي الإطلاق هذه المرة و هو ما نجح فيه منذ خمس سنوات و حتي الآن و حصل مارك علي شهره واسعه حيث استضافته العديد من محطات التلفاز و الراديو و الصحف العالمية .

أشهر مقولات مارك بويل


إذا زرعنا غذائنا فلن نهدر ثلثه كما نفعل اليوم !
إذا صنعنا طاولاتنا و كراسينا فلن نلقي بهم في القمامه لتغيير الديكور !
اذا أضطررنا لتطهير و تنقية الماء الذي نشربه فعلي الأرجح لن نلوثه مجدداً !
"If we grew our own food, we wouldn't waste a third of it as we do today. If we made our own tables and chairs, we wouldn't throw them out the moment we changed the interior decor. If we had to clean our own drinking water, we probably wouldn't contaminate it.

اتساع المسافة بين المستهلك و المنتج زادت بشده لذلك لا نشعر بحجم الضرر و المعاناة التي تسببها أشياء نشتريها
"The degrees of separation between the consumer and the consumed have increased so much that we're completely unaware of the levels of destruction and suffering embodied in the stuff we buy."

اذا لم تكن تمتلك شاشة بلازما سيظن الناس أنك متطرف !
"If you don't own a plasma screen TV, people think you're an extremist."

ليست هناك تعليقات :

أضف تعليقك ( جميع التعليقات يتم مراجعتها قبل نشرها )

X

مرحباً

لا تفقدنا تابع صفحتنا علىفيسبوك !

مجلة رؤى على تويتر