صورة المقال
Textual description of firstImageUrl

لماذا نشعر بالحر حتي في الظل أو خلال الليل ؟


هل تساءلت يوماً عن سبب شعورك بالحر في درجات حرارة تقارب درجة حرارة جسمك بل و ربما أقل أحياناً؟! 

تعتمد درجة الحرارة التي نشعر بها علي ثلاثة عوامل و ليس عامل واحد فقط و هو درجة حرارة الجو كما نظن بل تلعب ايضاً الرطوبة النسبية  وسرعة الرياح دوراً مهماً في الشعور بحرارة الطقس لذا فالحرارة التي نشعر بها هي درجة الحرارة التي يشعر بها جسم الإنسان نتيجة للتأثير المشترك لعناصر درجة الحرارة والرطوبة النسبية وسرعة الرياح لذا فالمقياس الحقيقي للحرارة يسممي "درجة الحرارة المشعور بها" و ليس درجة الحرارة العادية التي نسمعها في نشرات الأخبار

فدرجة الحرارة العالية تزيد توصيل الحرارة من الجو إلى الجسم وبالتالي ترتفع حرارة الجسم
والرطوبة النسبية المرتفعة تعيق عملية تبخر العرق مما يزيد إحساس الجسم بالحرارة
والرياح الساكنة والخفيفة لاتساعد على عملية التبخر وبالتالي فانه في حالة ( درجة الحرارة العالية والرطوبة النسبية المرتفعة والرياح الساكنة او
الخفيفة ) يعتبر طقس حار ورطب وعندها يبدأ الإحساس بالضيق والانزعاج وعدم الراحة 
.

مثال درجة الحرارة 30° والرطوبة 70% والرياح خفيفة اقل من 5 كم/ساعة يكون الإحساس الحقيقي للحرارة 35° !

و بالمثل  درجة الحرارة المنخفضة تزيد توصيل الحرارة من الجسم إلى الجو وبالتالي يفقد الجسم حرارته
والرطوبة النسبية المنخفضة تزيد عملية التبخر مما يؤدي إلى فقدان الجسم للطاقة الحرارية وبالتالي الإحساس بالبرودة
كما ان سرعة الرياح تلعب دورا كبيرا في برودة الجسم حيث انها تزيد من التبخر وإذا كانت السرعة كبيرة فإنها تأخذ جزءا من حرارة الجسم بطريقة التوصيل فكلما زادت سرعة الرياح كانت كمية الحرارة التي يخسرها سطح الجلد اكثر ولذلك فان ّ للرياح في البيئة الباردة دور كبير بالإحساس بالبرودة

مثال درجة الحرارة (-4°) وسرعة الرياح 20كم/سا الإحساس بالحرارة يكون ( -10°)

انّ تبخر العرق عن سطح الجلد يحتاج إلى طاقة حرارية تمتص من الجسم مما يؤدي إلى فقدان طاقة حرارية من الجسم وبالتالي يتم الإحساس بالبرودة عقب تبخر العرق عن الجلد انّ التبخر عملية ماصة للحرارة بعكس التكاثف عملية ناشرة للحرارة.

 في المناطق الحارة الرياح النشطة لها دور ايجابي في الإحساس بالبرودة لأنها تزيد من سرعة تبخر العرق بالتالي يشعر الإنسان ببعض الراحة والبرودة أما في المناطق الباردة الرياح النشطة لها دور سلبي في الإحساس بالبرودة لأنها تزيد من سرعة تبخر العرق وبالتالي الإحساس بالبرودة الشديدة 

و قد دلت الدراسات ان الطقس المناسب لراحة الإنسان عندما تكون درجة الحرارة بين (18° – 22° ) والرطوبة النسبية (20 – 50 ).

ليست هناك تعليقات :

أضف تعليقك ( جميع التعليقات يتم مراجعتها قبل نشرها )

X

مرحباً

لا تفقدنا تابع صفحتنا علىفيسبوك !

مجلة رؤى على تويتر